يوزّع الأطفال على الطرقات ليلاً.. توقيف الوالد والبحث عن سيدتين

beirut News
2018-10-30T18:20:58+02:00
2018-10-30T18:22:02+02:00
لبنان
30 أكتوبر 201824 مشاهدة
يوزّع الأطفال على الطرقات ليلاً.. توقيف الوالد والبحث عن سيدتين

بعد تمادي ظاهرة إنتشار الأطفال في الطرقات العامة  من أجل بيع ما خفّ حمله أو بهدف التسوّل، قامت الأجهزة الأمنية بمراقبة سيارة كانت تقوم بإيصال الأولاد لنشرهم على الطرقات وتمكنت من توقيف أحد الأشخاص ممن كانوا يستغلّون أولاده وأولاد غيره ويجبرهم على بيع الورد بدوام ليلي يبدأ الساعة الثامنة مساء.

بتاريخ 29 آب الماضي، أوقفت دورية من مفرزة إستقصاء بيروت، السوري “مصطفى. ش” ( مواليد 1976) على متن سيارة من نوع كيا، لإقدامه على تشغيل أولاد بالتسوّل وبيع الورد في محلة مارمخايل وضبط بحوزته مبلغ ستماية وأربعة عشر دولار أميركي وثلاثة آلاف ليرة لبنانية، بالإضافة الى هاتف نوع سامسونغبداخله رسائل ومقاطع فيديو يتبيّن منها قيامه مع آخرين بتوزيع القاصرين على مناطق في بيروت وخارجها لبيع الورد والتسوّل.

خلال التحقيقات الأولية، أنكر المدعى عليه ما نُسب إليه، مضيفا أنّه يعمل في مجال بيع الورد في محلّة مار مخايل، الذي يشتريه من عدة مشاتل ويُسلّمه لولديه “عبدالله” ( 16 عاماً) وعبد القادر (17 عاماً) لبيعه، كما يبيع شخص يدعى “رواد” (عمره 35 عاماً) وامرأة تدعى “أم محمد” لديها ثلاثة أطفال وأخرى تدعى “أم عمر” لديها ولد واحد وسيدة تدعى “نور” في منطقة شاتيلا، وأردف أنّه يتّصل بسائق أجرة يدعى “أبو محمد” من أجل إيصال الأولاد الى مقصدهم لبيع الورد.

وأنكر الوالد إقدامه على تشغيل أولاد غير أولاده الذين يعملون من الساعة الثامنة مساءً ولغاية الواحدة بعد منتصف الليل أو حتى نفاذ كميّة الورد، مؤكّداُ أنّ الولدين “يحي” و”محمد” أولاد “إم عمر” يناديانه بخالي كونه كبيرهم، مضيفاً أنّه لا ]ُجبر الأولاد على بيع الورد، وأنكر مجدّداً إقدامه على إيصال أطفال غير أولاده لبيع الورد مضيفاً أنّه ينشر أولاده في محلّة الجميزة وأضاف أنّه لا يعرف كامل هوية “أم عمر” و”أم محمد”.

أما سائق الأجرة فأكّد أنّه يقوم بنقل الأطفال الذين يعملون مع المدعى عليه ببيع الورد بناء لطلبه، وهم ولديه “عبد الله” “و”عبد القادر” وولدين صغيرين هما “يحي” (عمره حوالي عشر سنوات) و”محمد” ( عمره حوالي سبع سنوات) واللذين يناديانه بخالي، بالإضافة الى فتى يُدعى “عُبيدة” يعتقد أنّه يراقب الأطفال ، وأنّه حديثاً إنضمّت إليهم إحدى بنات “أم محمد” (وعمرها حوالي ثماني سنوات).

أحيل الوالد “مصطفى.ش” (أوقف بموجب مذكرة توقيف وجاهية في 6 أيلول الماضي) الى المحاكمة أمام محكمة الجنايات في بيروت بتهمة استغلال أولاد قاصرين من بينهم ولديه في العمل القسري ببيع الورد، فيما تمّ تسطير مذكرة تحرّ دائم لمعرفة كامل هوية كل من “ام محمد” و”أم عمر”.

————-
المقالات والآراء المنشورة في الموقع والتعليقات على صفحات التواصل الاجتماعي بأسماء أصحـابها أو بأسماء مستعـارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لـ موقع بيروت نيوز بل تمثل وجهة نظر كاتبها، و”الموقع” غير مسؤول ولا يتحمل تبعات ما يكتب فيه من مواضيع أو تعليقات ويتحمل الكاتب كافة المسؤوليات التي تنتج عن ذلك.

رابط مختصر