باسيل على درب “حزب الله”.. مع تمثيل سنّة الثامن من آذار!

beirut News
2018-11-10T14:50:16+02:00
2018-11-10T16:08:52+02:00
لبنان
10 نوفمبر 201850 مشاهدة
باسيل على درب “حزب الله”.. مع تمثيل سنّة الثامن من آذار!

كان لافتاً تصريح رئيس “التيار الوطني الحرّ” الوزير جبران باسيل مساء أمس عن أن حلّ العقدة السنية لا يتم إلى بالعودة إلى المعايير، الأمر الذي بدا إصطفافاً واضحاً إلى جانب “حزب الله” في موقفه الداعي إلى أن يكون تمثيل سنة الثامن من آذار من حصة رئيس الحكومة سعد الحريري، وإعلاناً واضحاً أن “التيار” ورئيس الجمهورية ليسا معنيين بحل هذه العقدة من حصتهما.
مصادر مطلعة أكدت أن اللقاء الذي جمع ليل أمس الأمين العام لـ”حزب الله” السيد حسن نصرالله بباسيل، أدى للوصول إلى إتفاق على موقف واحد من أزمة تمثيل سنة الثامن من آذار، الأمر الذي أنهى حالة التباين التي كانت سائدة خلال الأيام الماضية.
وأشارت المصادر إلى أن رئيس الجمهورية الذي سلّم باسيل مسؤولية إيجاد حلّ وتسوية لهذه العقدة، طلب من النواب السنة عدم التصعيد بإنتظار النتائج التي ستترتب على المفاوضات الحالية.
وترى المصادر أن الحراك السياسي الذي حصل في الساعات الأخيرة يوحي بأن قرار الوصول إلى حلّ قد أخذ، وعجلات التأليف عادت إلى الدوران.
وتعتبر المصادر أن هناك إتجاهاً سياسياً لإقناع رئيس الحكومة المكلف سعد الحريري من أجل تمثيل شخصية سياسية قريبة من قوى الثامن من آذار من حصته، الأمر الذي يعني تخفيف الضغط على “حزب الله” خصوصاً مع وقوف “التيار” إلى جانب الحزب في موقفه من توزير حلفائه السنة.
ويبقى السؤال الذي يطرحه كثيرون: هل سيقتنع الحريري بهذه النظرية أم أنه سيبقى على موقفه المبدئي من توزير سنة 8 آذار، خصوصًا أنه لم يتبلغ بعد رسميًا من رئيس الجمهورية عكس الموقف الذي أعلنه الرئيس عون في ذكرى ولايته الثانية؟

————-
المقالات والآراء المنشورة في الموقع والتعليقات على صفحات التواصل الاجتماعي بأسماء أصحـابها أو بأسماء مستعـارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لـ موقع بيروت نيوز بل تمثل وجهة نظر كاتبها، و”الموقع” غير مسؤول ولا يتحمل تبعات ما يكتب فيه من مواضيع أو تعليقات ويتحمل الكاتب كافة المسؤوليات التي تنتج عن ذلك.

رابط مختصر