فرنجية سئل عن “المصالحة” مع الوطني الحر”.. وهكذا رد

beirut News
لبنان
14 نوفمبر 20187 مشاهدة
فرنجية سئل عن “المصالحة” مع الوطني الحر”.. وهكذا رد

لدى مغادرته الصرح البطريركي، قال رئيس “تيار المرده” سليمان فرنجية إنذ “اللقاء كان مسيحياً بامتياز، وأهم أمر أننا لم نتطرق إلى الأمور اليومية، بل على العكس تحدثنا عن المسائل الوجدانية، وكان اللقاء وجدانياً. وكما قلنا، صفحة جديدة نفتحها”.
سئل: هل ستكون على حساب أحد هذه الصفحة؟
أجاب: “لماذا ستكون على حساب أحد؟ بالعكس لم نطرحها يوماً على حساب أحد، بل بدأت قبل هذه الحسابات واستمرت وأتت بطريقة طبيعية ووجدانية، لا بطريقة طارئة وظرفية طبيعية، وأتصور هي التي ستستمر”.
سئل: هل ستتطور إلى عمل سياسي بينكما؟
أجاب: “نحن اليوم نعتبرها علاقة طبيعية. وفي السياسة يمكن أن نتفاهم، فالوقت هو الذي سيقرر ما الذي سيحصل بعد ذلك”.

سئل: هل سألت جعجع أي سؤال شخصي، أو في ما يختص بمرحلة الحرب؟
أجاب: “لم ندخل في هذه الأمور، فالجلسة كانت وجدانية وودية برعاية ووجود سيدنا البطريرك”.

سئل: هل تحدثتم عن الماضي أو الحاضر؟
أجاب: “تحدثنا عن الماضي والحاضر.

سئل: هل أصبح الوصول الى الرئاسة أسهل بدعم القوات؟
أجاب: “بعد 4 سنوات، الله وحده يعلم ماذا سيحصل”.

سئل: هل ستكون هناك مصالحة مع التيار الوطني الحر؟
أجاب: “عندما يستدعينا فخامته نحن جاهزون”.

————-
المقالات والآراء المنشورة في الموقع والتعليقات على صفحات التواصل الاجتماعي بأسماء أصحـابها أو بأسماء مستعـارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لـ موقع بيروت نيوز بل تمثل وجهة نظر كاتبها، و”الموقع” غير مسؤول ولا يتحمل تبعات ما يكتب فيه من مواضيع أو تعليقات ويتحمل الكاتب كافة المسؤوليات التي تنتج عن ذلك.

رابط مختصر