برّي: نأمل تشكيل حكومة وحدة وطنية تتّسع للجميع

beirut News
لبنان
29 نوفمبر 20180 مشاهدة
برّي: نأمل تشكيل حكومة وحدة وطنية تتّسع للجميع

جدد رئيس مجلس النواب نبيه برّي تأكيده «ضرورة العمل من أجل تشكيل الحكومة بأسرع وقت»، مشيراً الى أنّ «هناك محاولة وآليات جديدة لحلّ هذه المسألة نأمل أن تؤدي إلى النتائج المرجوة، خصوصاً أنّ الجميع يدرك أن لا مناص من تأليف الحكومة لمواجهة كل المشكلات والإستحقاقات لا سيما الوضعين الاقتصادي والاجتماعي».

ورأى خلال «لقاء الأربعاء» النيابي أمس، أن «البلاد لا يمكن أن تستمر على هذا الوضع، وعلى الجميع تحمل مسؤولياتهم والعمل من أجل تشكيل حكومة الوحدة الوطنية الجامعة التي تتسع للجميع والتي تقع على عاتقها مواجهة الاستحقاقات والمخاطر ومنها الوضع الاقتصادي الذي يبقى في أولى اهتماماتنا لما له من انعكاسات على الأوضاع المالية والاجتماعية والمعيشية».

كما تطرّق الحديث الى ملفات الفساد والمخالفات والفضائح المستشرية، ونقل النواب عن الرئيس بري تشديده على وجوب أخذ القضاء والهيئات الرقابية دورها كاملاً الى النهاية في مواجهة هذا الخطر. وقال: «لماذا يتجرأ الحرامي على السرقة علناً ومن غير المسموح لنا أن نسمّي هؤلاء السارقين والفاسدين ومحاسبتهم؟».

والتقى بري في اطار «لقاء الأربعاء» النواب: فريد البستاني، هادي أبو الحسن، بلال عبدالله، علي عمار، محمد خواجة، فادي علامة، الوليد سكرية، أنور الخليل، أمين شري، حكمت ديب، حسين جشي، أيوب حميد، نقولا نحاس، عدنان طرابلسي، ابراهيم عازار، علي خريس، هاني قبيسي، محمد نصرالله، جهاد الصمد وديما جمالي.

وبعد الظهر، ترأس بري إجتماع كتلة «التنمية والتحرير» في حضور وزيري المال وشؤون التنمية الادارية في حكومة تصريف الأعمال علي حسن خليل وعناية عزالدين، والنواب: عازار، الخليل، حميد، خريس، نصرالله، قبيسي، خواجة وعلامة.

وتغيب عن الاجتماع وزير الزراعة في حكومة تصريف الأعمال غازي زعيتر الذي يرافق الوفد البلجيكي الزائر، والنواب: علي بزي، ميشال موسى، قاسم هاشم، ياسين جابر وعلي عسيران بداعي السفر.

وبعد الاجتماع، تلا النائب الخليل بياناً أوضح أن الكتلة «اطلعت على الأجواء السائدة في لبنان والمنطقة وبحثت في قضايا برلمانية. وأكدت في مستهل إجتماعها مرة أخرى أن تشكيل الحكومة في أسرع وقت ممكن ضرورة تستدعي من الجميع توفير كل الامكانيات لتجاوز هذه الأزمة، مشيرة في الوقت نفسه الى أن الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية الضاغطة لابد وأن تحفز كل الأطراف على تحمل مسؤولياتهم تجاه الإستحقاق الحكومي».

وأشار البيان الى أن «الكتلة توقفت مرة أخرى عند موضوع الفساد المستشري والذي أخذ ويأخذ أشكالاً متنوعة آخرها ما رأينا نتائجه من مهزلة فيضانات شبكات الصرف الصحي (المجارير)، مشيرة الى أن إستمرار الاعتداءات المتمادية على الشاطئ والأملاك العمومية في بيروت وعلى مجاري الأنهر خصوصاً الليطاني إنما تستدعي تسريع الاجراءات القانونية الضرورية لوقفها».

وأعربت الكتلة عن قلقها من الأنباء المتعلقة بالاعلان الاميركي مطلع العام المقبل عما يوصف بـ «صفقة القرن»، مجددة التأكيد أن «مثل هذه الصفقة تشكل تهديداً للحقوق الوطنية للشعب الفلسطيني وتعرض الشرق الاوسط للخطر وتهدد مستقبل الأمن والسلام الاقليميين والدوليين». ودعت الى «تعميم الحلول السياسية لقضايا المنطقة العربية وفي الطليعة سوريا واليمن».

الى ذلك، تلقى بري برقيةً من رئيس مجلس الشيوخ الروماني كالين بوبيسكوتا ريتشيانو.

————-
المقالات والآراء المنشورة في الموقع والتعليقات على صفحات التواصل الاجتماعي بأسماء أصحـابها أو بأسماء مستعـارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لـ موقع بيروت نيوز بل تمثل وجهة نظر كاتبها، و”الموقع” غير مسؤول ولا يتحمل تبعات ما يكتب فيه من مواضيع أو تعليقات ويتحمل الكاتب كافة المسؤوليات التي تنتج عن ذلك.

رابط مختصر