حسام الحريري تخرّج منها وأثار جدلاً.. هذا ما تجهلونه عن أكاديمية ساندهيرست!

beirut News
لبنان
16 ديسمبر 20188 مشاهدة
حسام الحريري تخرّج منها وأثار جدلاً.. هذا ما تجهلونه عن أكاديمية ساندهيرست!

أثارت الصور التي نشرها رئيس الحكومة المكلّف سعد الحريري، من حفل تخريج ابنه حسام من “أكاديمية ساندهيرست العسكرية الملكية” في بريطانيا، جدلاً على مواقع التواصل. ففيما أيّد كثيرون خطوته، انتقده البعض معتبراً أنّه كان يتعيّن عليه أن يسجل ابنه في جامعة مختلفة.

فما هي أكاديمية ساندهيرست أو كما تُعرف بالانكليزية Royal Military Academy Sandhurst؟

تأسست أكاديمية ساندهيرست العسكرية الملكية (RMAS)، وهي كلية عسكرية بريطانية في العام 1802، وتعتبر مركز تدريب أساسي لضباط الجيش البريطاني، وذلك ضمن برنامج مدّته 44 أسبوعاً. وتُعدّ الأكاديمية المكان الذي يتمّ فيه تدريب ضباط الجيش البريطاني على تحمّل مسؤولية قيادة زملائهم الجنود، حيث يتعلّم الطلاب الضباط أن يعيشوا تحت شعار الأكاديمية: “اخدم لتقود”.

برطانية2 - بيروت نيوز
New College

من جهته، يشير موقع الأكاديمية على الانترنت الى أن دولاً عدة تختار إرسال أفرادها إلى الأكاديمية لتدريب الضباط لكونها معترف بها كأكاديمية تدريب عسكرية رائدة على مستوى العالم. يُذكر أنّ عدداً كبيراً من الشخصيات العربية تخرّجت من الأكاديمية، الى جانب الجيش البريطاني وأفراد الأسرة الملكية البريطانية، ومنهم الشيخ حمد بن عيسى آل خليفة (ملك البحرين)، وعبد الله بن حسين (ملك الأردن الحالي) والأمراء: عائشة بنت الحسين، إيمان بنت الحسين، علي بن الحسين، حمزة بن الحسين، هاشم بن الحسين، راشد بن الحسن، بسمة بنت طلال، طلال بن محمد، والشيخ مبارك عبد الله الجابر الصباح (أول رئيس لهيئة الأركان العامة في الجيش الكويتي)، والأمير متعب بن عبد الله بن عبد العزيز آل سعود (وزير الحرس الوطني السعودي)، والأمير خالد بن سلطان بن عبد العزيز آل سعود (نائب وزير الدفاع السابق) والشيخ محمد بن راشد آل مكتوم (حاكم دبي رئيس مجلس الوزراء نائب رئيس دولة الإمارات) والشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم (ولي عهد دبي)، والشيخ تميم بن حمد بن خليفة آل ثاني (أمير قطر الحالي) والسلطان قابوس بن سعيد (سلطان عمان).

برطانية3 - بيروت نيوز

————-
المقالات والآراء المنشورة في الموقع والتعليقات على صفحات التواصل الاجتماعي بأسماء أصحـابها أو بأسماء مستعـارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لـ موقع بيروت نيوز بل تمثل وجهة نظر كاتبها، و”الموقع” غير مسؤول ولا يتحمل تبعات ما يكتب فيه من مواضيع أو تعليقات ويتحمل الكاتب كافة المسؤوليات التي تنتج عن ذلك.

رابط مختصر