طفل يستعد للاحتفال بعيد الميلاد للمرة الأخيرة… قصته تكسر القلوب

beirut News
منوعات
15 ديسمبر 20186 مشاهدة
طفل يستعد للاحتفال بعيد الميلاد للمرة الأخيرة… قصته تكسر القلوب

يستعد تلميذ مدرسة للاحتفال بعيد الميلاد للمرة الأخيرة، وذلك بعدما قال له الأطباء إنه سيعيش لمدة 6 أشهر فقط.

وفي تفاصيل قصة مرض الطفل ريس بروبرت المؤسفة، فإن الأخير لم يكن يعاني من أي مشاكل صحية، إلا أن والدته جينا، 31 عاماً، أخذته الى الطبيب بعدما عانى فجأة من مشاكل في المشي.

ولسوء الحظ، فقد كشفت صور الأشعة عن أن ريس، من انكلترا، يعاني من ورم دماغي نادر يعيش المرضى المصابون به فقط مدة تتراوح بين 6 الى 12 شهراً بعد التشخيص.

وتسعى عائلة الطفل المفجوعة الآن الى التحضير لعيد الميلاد بطريقة مميزة لإسعاد ريس.

————-
المقالات والآراء المنشورة في الموقع والتعليقات على صفحات التواصل الاجتماعي بأسماء أصحـابها أو بأسماء مستعـارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لـ موقع بيروت نيوز بل تمثل وجهة نظر كاتبها، و”الموقع” غير مسؤول ولا يتحمل تبعات ما يكتب فيه من مواضيع أو تعليقات ويتحمل الكاتب كافة المسؤوليات التي تنتج عن ذلك.

رابط مختصر