بوتين يهدّد بتطوير صواريخ جديدة إذا انسحبت واشنطن من المعاهدة النووية

beirut News
العرب والعالم
6 ديسمبر 20181 مشاهدة
بوتين يهدّد بتطوير صواريخ جديدة إذا انسحبت واشنطن من المعاهدة النووية

حذّر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الأربعاء من سباق جديد إلى التسلّح مؤكداً أنّ روسيا ستطوّر صواريخ بالستية جديدة متوسطة المدى إذا انسحبت واشنطن من معاهدة الأسلحة النووية المتوسطة المدى الموقّعة في 1987 والتي ترعى هذه الأسلحة.

ويأتي ردّ فعل بوتين هذا غداة تهديدات أطلقها وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو الذي اتّهم روسيا بانتهاك المعاهدة وأمهلها ستين يوماً للتقيّد بها وإلاّ فإنّ الولايات المتّحدة ستنسحب منها.
ووصف بوتين تصريح بومبيو بأنّه لذرّ الرماد في العيون، وقال “اعتقدوا أنّنا لن نلاحظ الأمر”، مؤكّداً أنّ البنتاغون خصّص بالفعل ميزانية لتطوير صواريخ تحظرها المعاهدة.

وقال “نحن ضد تقويض العاهدة، ولكن إذا حدث ذلك، سنتصرّف على هذا الأساس”.

وأعلن بوتين أنّ بضع دول تنتج اليوم صواريخ متوسطة المدى كتلك التي تحظرها المعاهدة.

وقال بوتين وفق بيان صادر عن الكرملين “الظاهر اليوم أنّ شركاءنا الأميركيين يعتقدون أنّ الوضع تغيّر كثيراً إلى الدرجة التي بات يتعيّن عليهم حيازة مثل هذه الأسلحة. ماذا سيكون جوابنا؟ جواب بسيط: سنفعل الأمر نفسه”.

وعادت المعاهدة الموقّعة منذ أكثر من 30 عاماً إلى الواجهة في تشرين الأول/أكتوبر، عندما أعلن الرئيس الأميركي دونالد ترامب أنّ الولايات المتحدة تنوي “إنهاء الاتفاقية” وتطوير أسلحة نووية من جديد.
وأعلن ترامب، المعتاد على تغيير مواقفه، الإثنين نيّته العمل مع روسيا والصين بهدف وقف ما وصفه بـ”سباق تسلّح كبير وخارج عن السيطرة”.

وأكّد المتحدّث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف لصحافيين أنّه “تمّ تشويه الوقائع لإخفاء الهدف الحقيقي من الانسحاب الأميركي من هذه المعاهدة”، من دون إعطاء مزيد من التفاصيل.

————-
المقالات والآراء المنشورة في الموقع والتعليقات على صفحات التواصل الاجتماعي بأسماء أصحـابها أو بأسماء مستعـارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لـ موقع بيروت نيوز بل تمثل وجهة نظر كاتبها، و”الموقع” غير مسؤول ولا يتحمل تبعات ما يكتب فيه من مواضيع أو تعليقات ويتحمل الكاتب كافة المسؤوليات التي تنتج عن ذلك.

رابط مختصر