البنك الدولي: ندعم الإصلاحات التي يقوم بها عون والحكومة

beirut News
لبنان
30 أغسطس 20192 مشاهدة
البنك الدولي: ندعم الإصلاحات التي يقوم بها عون والحكومة

استقبل رئيس الجمهورية العماد ميشال عون بعد ظهر اليوم في قصر بعبدا، وفد بعثة مجموعة “البنك الدولي” برئاسة المدير الإقليمي لشؤون منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا ساروج كومار جاه، في حضور رئيس لجنة المال والموازنة النيابية النائب ابراهيم كنعان، والمستشارة الرئيسية لرئيس الجمهورية السيدة ميراي عون الهاشم، والمدير العام لرئاسة الجمهورية الدكتور انطوان شقير.

وبعد انتهاء الاجتماع، تحدث السيد كومار جاه الى الصحافيين فقال: “لقد اجرينا لقاء ممتازاً مع رئيس الجمهورية، واطلعته على برامج البنك الدولي في لبنان. وكما يعرف الجميع، البنك الدولي هو شريك ثابت للبنان منذ زمن طويل، وبرامجنا الحالية تركز على امور ثلاثة: اولاً تحقيق الاستقرار في مجال المشاريع الفردية الصغيرة في البلاد، ثانياً ايجاد فرص عمل جديدة، وثالثا جعل لبنان مركزاً جاذبا للاستثمارات من الداخل والخارج ما يجعل اقتصاده تنافسياً. وناقشنا في الاجتماع مجموعة من المواضيع، ومنها اصلاح قطاع الكهرباء الذي يشكل اولوية للحكومة، حيث قدم البنك الدولي دعما لها في هذا المجال. كما ناقشنا الحاجة الى ضرورة تسريع العمل على مكننة الحكومة، وتحسين التنافسية في مجال التكنولوجيا بالنسبة الى لبنان، لأن الجيل اللبناني الجديد يتمتع بامكانات ومواهب كبيرة، يمكن تعزيزها لجعل لبنان بلدا جاذباً للشركات الخارجية وتنشىء مراكز اقليمية لها هنا، وبامكانه حتى تصدير الخدمات التكنولوجية الى الخارج”.

وأضاف: “اطلعنا الرئيس عون على المشاريع التي نعمل عليها في لبنان، ومنها ما يتعلق بقطاع النقل في بيروت، وتحسين الطرق على مدى نحو 800 كلم، والمشاريع المائية اضافة الى مشاريع اخرى باتت قيد العمل وتبلغ قيمتها الاجمالية حوالي ملياري دولار، ويتم تسريع وتيرة العمل فيها لتأمين فرص عمل اكبر على مستوى الوطن كله. واكدت باسم مجموعة البنك الدولي، دعمنا القوي جداً لرئيس الجمهورية وللحكومة على ما يقومان به، وبالاخص في وقت تحضّر الحكومة برنامجاً جديداً من اجل التعامل مع الازمة الاقتصادية والاجتماعية التي تواجه لبنان”.

ثمّ تحدث كنعان فقال: “كما ذكر مدير البنك الدولي في الشرق الاوسط، هناك تقارب كبير في الاولويات بين نظرة الحكومة ونظرة البنك الدولي، وخصوصا في ملف الكهرباء الذي يخضع لمتابعة جدية ويومية لتنفيذ خطة الوزراة، وايضاً في موضوع الحكومة الالكترونية ومكننة الادارة اللبنانية، وهذا امر مهم جدا للبنان وخصوصا على صعيد القطاع العام”.

وأضاف: “الاولويات اللبنانية التي تكلمنا عنها اليوم، والتي ستطرح الاسبوع المقبل على طاولة الحوار، هي محور اهتمام دولي ومحلي، واعتقد ان الثقة المطلوبة من خلال المبادرات التي يقوم بها فخامة الرئيس بدأت تسلك طريقها الى اقرار اكبر بجدية لبنان في الولوج الى اصلاحات مالية واقتصادية، تخرجنا من الازمة الحالية”.

وتطرق النائب كنعان الى موضوع المصارف الذي أثير اليوم فقال: ” يمكنني التأكيد بما املك من معلومات ان القطاع المصرفي في لبنان قوي جدا وقادر على مواجهة كل التحديات، وكل الاستحقاقات المقبلة”.

ورداً على سؤال حول رأي البنك الدولي باقتراحات رئيس الجمهورية، اوضح ان هناك اهتماما كبيرا يبديه البنك الدولي، وان أولوياته هي جزء اساسي من اولوياتنا التي ضمَّنها رئيس الجمهورية في ورقته الاقتصادية، وسيكون لها انعكاسات كثيرة على المواطن اللبناني، منها على سبيل المثال انعكاسات على المؤسسات الصغيرة والمتوسطة التي تحتاج الى دعم، هو موضع بحث مع البنك الدولي”.

ولفت كنعان أخيراً إلى أنّ البنك الدولي ابدى استعدادا كاملاً لمساعدة لبنان في كافة المجالات، ان كان على الصعيد التقني او المالي، ولمسنا منه دعماً مريحا جدّاً.

————-
المقالات والآراء المنشورة في الموقع والتعليقات على صفحات التواصل الاجتماعي بأسماء أصحـابها أو بأسماء مستعـارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لـ موقع بيروت نيوز بل تمثل وجهة نظر كاتبها، و”الموقع” غير مسؤول ولا يتحمل تبعات ما يكتب فيه من مواضيع أو تعليقات ويتحمل الكاتب كافة المسؤوليات التي تنتج عن ذلك.

رابط مختصر