غضب أميركي واضح تجاه ‘أمل’ و’التيار الحر ّ’

beirut News
لبنان
14 سبتمبر 201916 مشاهدة
غضب أميركي واضح تجاه ‘أمل’ و’التيار الحر ّ’

لم تنزل زيارة مساعد وزير الخارجية الأميركي لشؤون الشرق الأدنى ديفيد شنكر إلى بيروت بردا وسلاما على حزب الله ولا على حلفائه، وفي مقدمتهم التيار الوطني الحر (المسيحي) وحركة أمل (الشيعية)، خاصة بعد تأكيد المسؤول الأميركي أن هناك نية لفرض عقوبات جديدة تطال هذه المرة الحلفاء، بغضّ النظر عن طائفتهم أو ديانتهم.

وزادت تصريحات مساعد وزير الخزانة الأميركي لشؤون مكافحة تمويل الإرهاب مارشال بيلينغسلي، الجمعة من مخاوف الطرفين اللذين يشكلان مع الحزب قوة وازنة داخل المشهد السياسي اللبناني. حيث قال بيلينغسلي “علينا معاقبة كل من يتعامل مع حزب الله”، مشددا على أنه لا يوجد فصل بين الجناح العسكري والسياسي للحزب، ما يضع الدولة اللبنانية، وبخاصة الحلفاء، في مأزق يصعب الفكاك منه.

وهناك غضب أميركي واضح تجاه أمل والتيار الحر لما يوفرانه من غطاء داعم للحزب لمواصلة أنشطته المزعزعة للاستقرار في المنطقة، وتعتبر واشنطن أنه لم يعد مسموحا باستمرار هكذا أمر.

————-
المقالات والآراء المنشورة في الموقع والتعليقات على صفحات التواصل الاجتماعي بأسماء أصحـابها أو بأسماء مستعـارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لـ موقع بيروت نيوز بل تمثل وجهة نظر كاتبها، و”الموقع” غير مسؤول ولا يتحمل تبعات ما يكتب فيه من مواضيع أو تعليقات ويتحمل الكاتب كافة المسؤوليات التي تنتج عن ذلك.

رابط مختصر