الخليل في ذكرى تغييب الصدر: مستمرون في تنفيذ أهداف غيبت للحؤول دون تحقيقها

beirut News
لبنان
29 سبتمبر 20191 مشاهدة
الخليل في ذكرى تغييب الصدر: مستمرون في تنفيذ أهداف غيبت للحؤول دون تحقيقها

أقام الأمين العام لكتلة “التنمية والتحرير” النائب انور الخليل، ندوة حوارية في دار حاصبيا، لمناسبة الذكرى 41 لتغيب الامام القائد السيد موسى الصدر، تحدث فيها كل من مقرر لجنة المتابعة الرسمية لقضية اخفاء الامام موسى الصدر ورفيقيه القاضي حسن الشامي والمحامي الدولي الدكتور انطونيوس ابو كسم، وحضرها عن عائلة المغيب نائب حاكم مصرف لبنان رائد شرف الدين رجال دين ومشايخ وممثلين لوزراء ونواب ورجال دين وفاعليات قانونية واجتماعية وتربوية وبلدية واختيارية.

وتحدث الخليل في كلمة عن اعتزازه بالعلاقة الشخصية التي كانت تربطه بالإمام وروى زيارة الإمام المغيب للجالية اللبنانية في نيجيريا سنة 1976 وحظه الكبير بالاجتماع والتواصل مع الإمام بشكل دائم.

وتناول واقع لبنان والوزارات والمحاصصة من عبارات ونهج الإمام الصدر “المشرق في العيش المشترك وعدم التمييز بين لبناني ولبناني”، مستشهدا بالدستور “الذي يرفض البعض الاحتكام لمواده بعد التعديل ولا سيما المناصفة التي تنطبق فقط على وظائف الفئة الأولى”. وعرض أفكار الإمام الصدر “التي كانت في عمقها الإجتماعي وبعدها الروحي تتقاطع كثيرا مع فكر المعلم كمال جنبلاط ولا سيما في خدمة الإنسان والإنسانية”. وقال: “لبنان وطن نهائي لجميع أبنائه، كما كان يراه كمال بك جنبلاط وسماحة الإمام القائد موسى الصدر”.

ونوه بجهود الرئيس نبيه بري وعائلة الإمام المغيب في متابعة تطورات المسار القانوني للقضية، وعرض لتوجيهات “حامل الأمانة في بناء الدولة العادلة”، وذكر بالقانون الذي تقدمت به الكتلة وهو قانون انتخاب نيابي على قاعدة النسبية ولبنان دائرة انتخابية واحدة بالإضافة إلى النقاش في سائر البنود الإصلاحية ذات الصلة.

وحيا الإمام المغيب، وختم: “ننتظرك يا سماحة السيد حيث أنت في زنازين الأنظمة البائدة، حيا فينا، منك نستلهم الرؤى. ننتظرك لنخبرك أن الجنوب تحرر باستثناء مزارع شبعا وتلال كفرشوبا ومستمرون لتنفيذ وتحقيق الأهداف التي غيبت للحؤول دون تحقيقها”.

————-
المقالات والآراء المنشورة في الموقع والتعليقات على صفحات التواصل الاجتماعي بأسماء أصحـابها أو بأسماء مستعـارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لـ موقع بيروت نيوز بل تمثل وجهة نظر كاتبها، و”الموقع” غير مسؤول ولا يتحمل تبعات ما يكتب فيه من مواضيع أو تعليقات ويتحمل الكاتب كافة المسؤوليات التي تنتج عن ذلك.

رابط مختصر