وخضع فيرغسون، الفائز بلقب دوري الأبطال مرتين وبالدوري الممتاز 13 مرة، وبكأس إنجلترا 5 مرات مع يونايتد، لجراحة بعد إصابته بنزيف في المخ في مايو من العام الماضي، لكنه تعافى ويظهر بشكل منتظم في مدرجات “أولد ترافورد” لمشاهدة المباريات.

ونقل الموقع الإلكتروني لفريق مان يونايد عن السير  أليكس فيرغسون: “أتطلع حقا لهذا اليوم الذي سيكون استثنائيا في أولد ترافورد”.

وأضاف “ستكون فرصة رائعة للالتقاء بوجوه مألوفة، وكذلك لدعم مؤسسة مانشستر يونايتد الإنسانية”.

وسجل أولي غونار سولسكاير، مدرب يونايتد المؤقت، هدفا في الوقت المحتسب بدل الضائع ليقود الفريق للفوز 2-1 على بايرن في نهائي دوري الأبطال 1999، ليكمل مانشستر الثلاثية بعد التتويج بالدوري الممتاز وبكأس إنجلترا.