المكحل : يقدم درع الانتشار البيروتي جنوب العاصمة التقديري الى رئيس جمعية المقاصد الخيرية الاسلامية “فيصل سنو”

beirut News
منوعات
3 مارس 201920 مشاهدة
المكحل : يقدم درع الانتشار البيروتي جنوب العاصمة التقديري الى رئيس جمعية المقاصد الخيرية الاسلامية “فيصل سنو”

في صرح مدرسة جمعية المقاصد في
دوحة عرمون -الشويفات والمكحل يقدم درع الانتشار البيروتي جنوب العاصمة التقديري لسعادة رئيس جمعية المقاصد الخيرية الاسلامية في بيروت د. فيصل سنو

بحضور لافت تقدمه سعادة نائب بيروت الاستاذ فؤاد مخزومي ، عضو مجلس بلدية الشويفات الاستاذ حسان ابي فرج ممثلا رئيس البلدية الاستاذ زياد حيدر ، عضو مجلس بلدية بيروت الدكتورة هدى الاسطى قصقص ، مستشار البنك الدولي الدكتور منير حمزة، مدير عام إدارة الشؤون التربوية في جمعية المقاصد الدكتورة غنى البدوي حافظ ، مديرة مركز الأبحاث والتطوير الاستاذة سهير الزين ، اعضاء مجلس الامناء في جمعية المقاصد ، القائد نبيل بيضون ، مديرة مدرسة المقاصد عرمون السيدة رندة باشو جواد ، والصناعي بسام الغراوي ، كما شارك بهذا اللقاء عديد من الجمعيات الاهلية والقطاع التعليمي-التربوي ، مخاتير وفعاليات اهلية ..
تخلل الاحتفال كلمة المدرسة القتها السيدة باشو جواد حيث سلطت الاضواء على الخدمات التعليمية المتطورة التي تستخدمها المدرسة والتي تضاهي ارقى المدارس في لبنان مع حسن مراعاة الاكلاف التعليمية على الاهالي وهي ضمن الاهداف التكافلية التي تقوم عليها رسالة جمعية المقاصد في بيروت والمناطق .
كلمة اصدقاء وقدامى المقاصد جنوب العاصمة القاها الحاج سهيل المكحل الذي شدد على سمو رسالة المقاصد التاريخية واثرها في رفد العديد من كبار القوم ورجالات السياسة في بيروت ولبنان خلال القرن الماضي وليومنا هذا ، مدارس المقاصد التي تميزت بمستوى العلوم الاكاديمية والدينية التي ساهمت في نشر نهج الاعتدال بين شباب وصبايا المجتمع البيروتي خصوصا واللبناني عموما ، وتمنى المكحل على جمعية المقاصد ان تواكب الانتشار البيروتي الكبير جنوب العاصمة من خلال افتتاح مدارس في بشامون ودوحة الحص مناشد المسؤولين في بيروت دعم برامج التنمية في مناطق سكن اهالي بيروت جنوب العاصمة ليعم الخير على الجميع فيها .

كلمة الرئيس فيصل سنو اكدت على صحة الجسم المقاصدي وبدء مرحلة التعافي والنهوض رغم كل التشكيك ، منوها بالخير الذي قدمه اخيار اهل بيروت حيث تم جمع ما يقارب المليون دولار لدعم اقساط التلامذة من الفئات الاقل حظا بجتمعنا كما تم ارسال بيانات مفصلة لكل متبرع منهم واسماء هؤلاء الطلاب المستفيدين من دعمهم ليتمكن المتبرع من معرفة الجهة التي وصل لها الخير الذي قدمه .
كما وعد الرئيس سنو بالحفاظ على استمرارية تقدم رسالة المقاصد لتستعيد بريقها مجددا في مقدمة المؤسسات التعليمية ، الطبية والخيرية في لبنان .
في ختام الحفل قدم منسق الإنتشار البيروتي جنوب العاصمة الحاج سهيل المكحل درع تقدير ومحبة للدكتور فيصل سنو متمنيا له التوفيق والفلاح في مهامه الكبيرة ، كما وضع المكحل نفسه بتصرف جمعية المقاصد عربون وفاء وتقدير من تلميذ مقاصدي قديم نهل منها العلم والخلق والدين الحنيف

بحضور لافت تقدمه سعادة نائب بيروت الاستاذ فؤاد مخزومي ، عضو مجلس بلدية الشويفات الاستاذ حسان ابي فرج ممثلا رئيس البلدية الاستاذ زياد حيدر ، عضو مجلس بلدية بيروت الدكتورة هدى الاسطى قصقص ، مستشار البنك الدولي الدكتور منير حمزة، مدير عام إدارة الشؤون التربوية في جمعية المقاصد الدكتورة غنى البدوي حافظ ، مديرة مركز الأبحاث والتطوير الاستاذة سهير الزين ، اعضاء مجلس الامناء في جمعية المقاصد ، القائد نبيل بيضون ، مديرة مدرسة المقاصد عرمون السيدة رندة باشو جواد ، والصناعي بسام الغراوي ، كما شارك بهذا اللقاء عديد من الجمعيات الاهلية والقطاع التعليمي-التربوي ، مخاتير وفعاليات اهلية ..
تخلل الاحتفال كلمة المدرسة القتها السيدة باشو جواد حيث سلطت الاضواء على الخدمات التعليمية المتطورة التي تستخدمها المدرسة والتي تضاهي ارقى المدارس في لبنان مع حسن مراعاة الاكلاف التعليمية على الاهالي وهي ضمن الاهداف التكافلية التي تقوم عليها رسالة جمعية المقاصد في بيروت والمناطق .

كلمة اصدقاء وقدامى المقاصد جنوب العاصمة القاها الحاج سهيل المكحل الذي شدد على سمو رسالة المقاصد التاريخية واثرها في رفد العديد من كبار القوم ورجالات السياسة في بيروت ولبنان خلال القرن الماضي وليومنا هذا ، مدارس المقاصد التي تميزت بمستوى العلوم الاكاديمية والدينية التي ساهمت في نشر نهج الاعتدال بين شباب وصبايا المجتمع البيروتي خصوصا واللبناني عموما ، وتمنى المكحل على جمعية المقاصد ان تواكب الانتشار البيروتي الكبير جنوب العاصمة من خلال افتتاح مدارس في بشامون ودوحة الحص مناشد المسؤولين في بيروت دعم برامج التنمية في مناطق سكن اهالي بيروت جنوب العاصمة ليعم الخير على الجميع فيها .

كلمة الرئيس فيصل سنو اكدت على صحة الجسم المقاصدي وبدء مرحلة التعافي والنهوض رغم كل التشكيك ، منوها بالخير الذي قدمه اخيار اهل بيروت حيث تم جمع ما يقارب المليون دولار لدعم اقساط التلامذة من الفئات الاقل حظا بجتمعنا كما تم ارسال بيانات مفصلة لكل متبرع منهم واسماء هؤلاء الطلاب المستفيدين من دعمهم ليتمكن المتبرع من معرفة الجهة التي وصل لها الخير الذي قدمه .
كما وعد الرئيس سنو بالحفاظ على استمرارية تقدم رسالة المقاصد لتستعيد بريقها مجددا في مقدمة المؤسسات التعليمية ، الطبية والخيرية في لبنان .
في ختام الحفل قدم منسق الإنتشار البيروتي جنوب العاصمة الحاج سهيل المكحل درع تقدير ومحبة للدكتور فيصل سنو متمنيا له التوفيق والفلاح في مهامه الكبيرة ، كما وضع المكحل نفسه بتصرف جمعية المقاصد عربون وفاء وتقدير من تلميذ مقاصدي قديم نهل منها العلم والخلق والدين الحنيف

بحضور لافت تقدمه سعادة نائب بيروت الاستاذ فؤاد مخزومي ، عضو مجلس بلدية الشويفات الاستاذ حسان ابي فرج ممثلا رئيس البلدية الاستاذ زياد حيدر ، عضو مجلس بلدية بيروت الدكتورة هدى الاسطى قصقص ، مستشار البنك الدولي الدكتور منير حمزة، مدير عام إدارة الشؤون التربوية في جمعية المقاصد الدكتورة غنى البدوي حافظ ، مديرة مركز الأبحاث والتطوير الاستاذة سهير الزين ، اعضاء مجلس الامناء في جمعية المقاصد ، القائد نبيل بيضون ، مديرة مدرسة المقاصد عرمون السيدة رندة باشو جواد ، والصناعي بسام الغراوي ، كما شارك بهذا اللقاء عديد من الجمعيات الاهلية والقطاع التعليمي-التربوي ، مخاتير وفعاليات اهلية ..
تخلل الاحتفال كلمة المدرسة القتها السيدة باشو جواد حيث سلطت الاضواء على الخدمات التعليمية المتطورة التي تستخدمها المدرسة والتي تضاهي ارقى المدارس في لبنان مع حسن مراعاة الاكلاف التعليمية على الاهالي وهي ضمن الاهداف التكافلية التي تقوم عليها رسالة جمعية المقاصد في بيروت والمناطق .
كلمة اصدقاء وقدامى المقاصد جنوب العاصمة القاها الحاج سهيل المكحل الذي شدد على سمو رسالة المقاصد التاريخية واثرها في رفد العديد من كبار القوم ورجالات السياسة في بيروت ولبنان خلال القرن الماضي وليومنا هذا ، مدارس المقاصد التي تميزت بمستوى العلوم الاكاديمية والدينية التي ساهمت في نشر نهج الاعتدال بين شباب وصبايا المجتمع البيروتي خصوصا واللبناني عموما ، وتمنى المكحل على جمعية المقاصد ان تواكب الانتشار البيروتي الكبير جنوب العاصمة من خلال افتتاح مدارس في بشامون ودوحة الحص مناشد المسؤولين في بيروت دعم برامج التنمية في مناطق سكن اهالي بيروت جنوب العاصمة ليعم الخير على الجميع فيها .

كلمة الرئيس فيصل سنو اكدت على صحة الجسم المقاصدي وبدء مرحلة التعافي والنهوض رغم كل التشكيك ، منوها بالخير الذي قدمه اخيار اهل بيروت حيث تم جمع ما يقارب المليون دولار لدعم اقساط التلامذة من الفئات الاقل حظا بجتمعنا كما تم ارسال بيانات مفصلة لكل متبرع منهم واسماء هؤلاء الطلاب المستفيدين من دعمهم ليتمكن المتبرع من معرفة الجهة التي وصل لها الخير الذي قدمه .
كما وعد الرئيس سنو بالحفاظ على استمرارية تقدم رسالة المقاصد لتستعيد بريقها مجددا في مقدمة المؤسسات التعليمية ، الطبية والخيرية في لبنان .
في ختام الحفل قدم منسق الإنتشار البيروتي جنوب العاصمة الحاج سهيل المكحل درع تقدير ومحبة للدكتور فيصل سنو متمنيا له التوفيق والفلاح في مهامه الكبيرة ، كما وضع المكحل نفسه بتصرف جمعية المقاصد عربون وفاء وتقدير من تلميذ مقاصدي قديم نهل منها العلم والخلق والدين الحنيف

————-
المقالات والآراء المنشورة في الموقع والتعليقات على صفحات التواصل الاجتماعي بأسماء أصحـابها أو بأسماء مستعـارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لـ موقع بيروت نيوز بل تمثل وجهة نظر كاتبها، و”الموقع” غير مسؤول ولا يتحمل تبعات ما يكتب فيه من مواضيع أو تعليقات ويتحمل الكاتب كافة المسؤوليات التي تنتج عن ذلك.

رابط مختصر