ترامب:مستعد للقاء روحاني..لكن الخيار العسكري وارد

beirut News
العرب والعالم
5 يونيو 20192 مشاهدة
ترامب:مستعد للقاء روحاني..لكن الخيار العسكري وارد

جدد الرئيس الأميركي دونالد ترامب التلويح بالعمل العسكري ضد إيران بقوله إنه “وارد دائما”، إلا أنه أعرب في الوقت ذاته عن استعداده للحديث مع الرئيس الإيراني حسن روحاني.

وقال ترامب لتلفزيون (آي.تي.في) البريطاني “إيران كانت مكانا عدوانيا جدا عندما وصلت للسلطة… كانت الدولة الإرهابية الأولى في العالم آنذاك وربما لا تزال اليوم”.

وأجاب رداً على سؤال عما إذا كان يعتقد أنه بحاجة لاتخاذ عمل عسكري “الاحتمال وارد دائما. هل أريد ذلك؟ لا. أفضل ألا يحدث ذلك ولكن هناك احتمالاً وارداً دائماً”.

وقال عندما سئل عما إذا كان مستعدا للحديث مع روحاني “نعم بالطبع. أفضل التحاور دائما”.

بدوره أكد المرشد الإيراني الأعلى علي خامنئي، أن طهران لن تتخلى عن برنامجها الصاروخي، مشدداً على أنها لن “تنخدع” بعرض التفاوض الذي قدمه الرئيس ترامب.

وقال خامنئي في كلمة بثها التلفزيون الرسمي “الرئيس الأميركي قال في الآونة الأخيرة إن إيران يمكنها تحقيق التنمية في ظل زعمائها الحاليين. هذا يعني أنهم لا يسعون لتغيير النظام… لكن هذه الحيلة السياسية لن تخدع المسؤولين الإيرانيين والشعب الإيراني”.

في السياق، تسعى الولايات المتحدة وإسرائيل إلى تحجيم النفوذ الإيراني في سوريا عبر التوصل لتسوية مع روسيا وذلك خلال اجتماع من المزمع عقده لمستشاري الأمن القومي للدول الثلاث في القدس هذا الشهر.

وقال مسؤول أميركي، إن الولايات المتحدة تعتقد أن روسيا ربما تكون أكثر استعدادا من ذي قبل للتعامل مع المخاوف الأميركية والإسرائيلية بشأن نفوذ إيران، بما في ذلك في سوريا.

ووصف المسؤول الكبير في إدارة ترامب، الذي تحدث إلى صحافيين شريطة عدم نشر اسمه، الاجتماع بأنه “فرصة دبلوماسية غير مسبوقة” للتحاور بشأن سوريا، التي لعبت الدول الثلاث دوراً عسكرياً فيها.

لكن إلى جانب المناقشات التي تهدف الى منع أي تصعيد عسكري غير مقصود، قال المسؤول الأميركي إن الهدف من المحادثات سيكون “رؤية كيف يمكننا العمل معا للتخلص من مصدر الاضطرابات الأساسي في الشرق الأوسط، وهو جمهورية إيران الإسلامية”.

وقال المسؤول الأميركي “نأمل أن نوضح نقطة مع الإسرائيليين وهي أننا لا نرى أي دور إيجابي للإيرانيين وهذا يتجاوز سوريا ولبنان والعراق واليمن إلى الأماكن الأخرى التي ينشطون فيها”.

وأضاف “إذا أدرك الروس هذه الحقيقة، فأعتقد أننا سنكون سعداء للغاية بهذه النتيجة”.

————-
المقالات والآراء المنشورة في الموقع والتعليقات على صفحات التواصل الاجتماعي بأسماء أصحـابها أو بأسماء مستعـارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لـ موقع بيروت نيوز بل تمثل وجهة نظر كاتبها، و”الموقع” غير مسؤول ولا يتحمل تبعات ما يكتب فيه من مواضيع أو تعليقات ويتحمل الكاتب كافة المسؤوليات التي تنتج عن ذلك.

رابط مختصر