كورونا يستوطن أحد مباني الطريق الجديدة.. والسلطات غائبة

سبق للسلطات أن عزلت مبنى في الطريق الجديدة لكن يبدو أنها اليوم في عطلة "الأضحى"

لبنان
1 أغسطس 2020wait... مشاهدة
كورونا يستوطن أحد مباني الطريق الجديدة.. والسلطات غائبة
تلقّت أحد “المواقع” بعد ظهر اليوم الجمعة شكوى أحد المواطنين من منطقة الطريق الجديدة، لعدم تجاوب الأجهزة الصحية والاستشفائية والسياسية المعنية بكورونا، مع إصابات بالفيروس تقطن مبنى الآغا، الواقع في شارع الربعة، زاروب الباشا.

حالات مشبوهة
فأكد أحد القاطنين لـ”موقع” إنّ “أحد الجيران خضع لفحص PCR قبل أيام وأتت نتيجته سالبة، ليعود ويخضع له قبل ساعات وجاءت نتيجته موجبة”.

وأضاف أنّ عوارض الفيروس بدأت بالظهور أيضاً على ناطور المبنى، من دون إدراك الأخير للأمر، كما تستوجب منه وظيفته الاختلاط والاحتكاك مع كل من وفي المبنى. وهو الأمر الذي دبّ الذعر في نفوس جيران المصاب.
عدم التجاوب
إلا أنّ المشكلة الفعلية تكمن في أنّ المتحدّث نفسه أجرى الاتصالات اللازمة بالجهات المعنية من دون أن يلقى آذاناً صاغية.
فيشير إلى أنه “اتصلنا بوزارة الصحة، النائب رولا الطبش والصليب الأحمر، من دون أن نحصل على جواب أو ردّ واضح في الخطوات الواجب اتّخاذها، ومن دون أيضاً التمكّن من نقل الناطور للخضوع للفحص”.
حتى أنّ عامل/عاملة الهاتف في الصليب الأحمر طلب من المتحدث أن “أضعه في سيارته وأنزله بنفسي لإجراء الفحص، وقد ردّيت بشكل واضح إني أب لطفلين، ولا يمكنني المخاطرة بالتقاط العدوى ونقلها لعائلتي”.

تهديد فعلي
والأخطر في هذه الحالة، أنّ مبنى الأغا مؤلف من 7 طوابق وفي كل منها شقّتين، ما مجموعه 14 شقّة تسكن أغلبها عائلات وأطفال، باتوا فعلياً مهدّدين بالفيروس، ويسيطر عليهم الهلع.


خصوصاً في ظلّ الارتفاع الصاروخي لأعداد الإصابات في لبنان


فيبدو أنّ الجهات المعنية أخذت “مأذونية” يوم عيد الأضحى، تماماً كما يفعل فيروس كورونا يومي 4 و5 آب التي أعلنت الحكومة فكّ الإقفال العام فيهما ليعاود العمل بالتشدّد بالإجراءات ابتداءً من 6 آب!

مع العلم أنه سبق لبلدية بيروت ومحافظها أنّ عزلت قبل خمسة أيام مبنى كاملاً في الطريق الجديدة، نتيجة تسجيل إصابات فيه بسبب مخالطة أحد القاطنين فيه جيرانه في المبنى.

المصدرالمدن
رابط مختصر