جعجع: لا أحد يستهدف الشيعة ومع المداورة طوائفَ وأحزابا

beirut News
لبنان
21 سبتمبر 20201 مشاهدة
جعجع: لا أحد يستهدف الشيعة ومع المداورة طوائفَ وأحزابا

أشار رئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع الى انه “يحاول البعض تصوير ما يحصل في موضوع تأليف الحكومة وكأنه استهداف للشيعة إلى حد ذهب قسم من هذا البعض إلى القول لن نقبل بإلغاء طائفة بأمها وأبيها”.

واعتبر، في بيان، ان “هذه الأجواء بعيدة البعد كله عن واقع الحال، لأن لا أحد يريد استهداف الشيعة في لبنان، فالشيعة مكون تاريخي وأساسي في هذا البلد، ولا أحد يستطيع أو يريد إلغاء طائفة بأمها وأبيها، وهو ما ليس في ذهن أحد ولن نقبل بشيء من هذا القبيل”.

وضاف: “ولكن ما نريد هو الخروج من المأساة التي نعاني لأشهر بل لسنوات خلت، والسبب الرئيسي لهذه المأساة هو المحاصصة التي كانت تتم على مستوى السلطة التنفيذية والتي كانت تؤدي إلى بروز دويلات ضمن الدولة وإلى شلل للحكومة والمؤسسات وإلى الفساد الذي ساد وتمادى في صلب الدولة، حتى جاءت المبادرة الفرنسية لتقدم طرحا إنقاذيا مختلفا: حكومة من دون محاصصة بالدرجة الأولى، وحكومة لا تسمي الكتل الحاكمة أعضاءها. 

وما حصل ان حزب الله وحركة أمل تمسكا بما كان يُعتمد سابقا على مدى سنوات عدة، وأصرا على تسمية وزرائهم من جهة، وعلى التمسك بحقيبة المالية من جهة ثانية، الأمر الذي سيدفع الفرقاء الآخرين إلى التمسك بالحقائب التي كانوا يشغلونها، وبالتالي الى إعادة إنتاج حكومة كسابقاتها، ما يحرمنا تشكيل حكومة جديدة مختلفة، “حكومة مهمة” تباشر بعملية إنقاذ البلد وإراحة شعبه.
ومن هذا المنطلق ومن هذا المنطلق فحسب، نحن مع المداورة الكاملة طوائفَ وأحزابا، ونرفض كليا ان تسمي الكتل الحاكمة أي وزراء في الحكومة. 
وفي المناسبة إن أكثر من تضرر من نظام المحاصصة السابق ومن تخصيص أحزاب وطوائف بحقائب معينة هم المواطنون الشيعة بالذات”.

————-
المقالات والآراء المنشورة في الموقع والتعليقات على صفحات التواصل الاجتماعي بأسماء أصحـابها أو بأسماء مستعـارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لـ موقع بيروت نيوز بل تمثل وجهة نظر كاتبها، و”الموقع” غير مسؤول ولا يتحمل تبعات ما يكتب فيه من مواضيع أو تعليقات ويتحمل الكاتب كافة المسؤوليات التي تنتج عن ذلك.

رابط مختصر