بيتر تشيك يكشف أخطر لاعب واجهه خلال مسيرته الكروية

beirut News
رياضة
11 مايو 20203 مشاهدة
بيتر تشيك يكشف أخطر لاعب واجهه خلال مسيرته الكروية

يرى بيتر تشيك حارس المرمى التشيكي الأسطوري أن واين روني مهاجم فريقي مانشستر يونايتد وإيفرتون الإنجليزيين السابق هو أقوى منافس واجهه خلال مسيرته الرياضية.

وأنهى تشيك مشواره الكروي بعدما خاض 443 في بطولة الدوري الإنجليزي الممتاز مع فريقي تشيلسي وأرسنال، حيث حصل على عدة ألقاب مع الفريق الأزرق، الذي توج معه أيضا ببطولة دوري أبطال أوروبا عام 2012.

وكواحد من عظماء العصر الحديث في مركز حراسة المرمى، واجه تشيك العديد من أقوى نجوم اللعبة لكن الحارس التشيكي أكد أن روني فوق البقية.

وخلال حوار أجراه مع الموقع الإلكتروني الرسمي لنادي تشيلسي، الأحد، قال تشيك: “واين روني هو أقوى منافس واجهته”.

وأضاف: “في كل مرة لعبنا فيها ضد يونايتد كان علي التأكد من أنني كنت على دراية بأنه يملك الكرة، لأنه كان لا يمكن التنبؤ به، وهو ماهر للغاية”.

وتابع الحارس المعتزل: “هو رجل يمكنه أن يطارد، أن يقاتل، يهرب، ويتسم بالمهارة في تسديداته. يمكنه أن يسجل من خط المنتصف. كان التحدي أمامه ممتعا”.

وأوضح تشيك أن وقته في تشيلسي وصل إلى نهاية قاسية إلى حد ما، خاصة بعد استدعاء النادي اللندني للحارس البلجيكي تيبو كورتوا، الذي قضى ثلاثة أعوام مع فريق أتلتيكو مدريد الإسباني على سبيل الإعارة، حسبما نقلت صحيفة “آس” الإسبانية.

ومضى تشيك يقول: “لم أكن سعيدا على الإطلاق. كنت أرى في فترة ما قبل الموسم مدى صعوبة عملي. لم يكن هناك شيء واضح يشير إلى أنني لن أكون مستعدا للاحتفاظ بموقعي.

واستطرد الحارس التشيكي: “الرحيل عن تشيلسي كان أصعب قرار اتخذته. بعد أن لعبت في هذا النادي لفترة طويلة، وأصبحت جزءا كبيرا من تاريخه، اعتقدت دائما أنني سأنهي مسيرتي في تشيلسي، أو ربما أغادر في العامين الأخيرين”.

وتطرق تشيك للحديث عن مستوى الدوري الإنجليزي الممتاز حاليا، حيث قال إنه أصبح قويا بشكل متزايد خلال العقد الماضي.

عادت عجلة الدوري الكوري الجنوبي لكرة القدم للدوران من جديد، وشهدت إحدى مباريات الجولة الأولى، أمس الأحد، تسجيل هدفٍ عالمي رائع.

وفي خلال المباراة التي جمعت نادي “جانغون إف سي” بضيفه نادي “سيول” والتي غابت عنها الجماهير، وعندما كانت النتيجة تشير إلى التعادل الإيجابي 1-1، نجح لاعب “جانغون”، تشو زيفان، في إنهاء هجمة مرتدة سريعة لفريقه، بهدف عالمي رائع في الدقيقة 85، بعدما حوّل كرة عرضية بكعب قدمه مع الدوران 360 درجة إلى الشباك.

وبعدها بدقيقة واحدة، سجل كيم سينداي، الهدف الثالث، لتنتهي المباراة بفوز “جانغون إف سي”، بنتيجة 3-1.

يذكر أنّ مسابقات كرة القدم، متوقفة منذ أسابيع في كل دول العالم على خلفية انتشار فيروس “كورونا” المستجدّ، ومن المنتظر أن تعود تدريجياً إلى الملاعب في الدويات الكبرى، مع استئناف الدوري الألماني نهاية الأسبوع الحالي، وعوة مرتقبة للدوري الإسباني في 12 حزيران المقبل.

————-
المقالات والآراء المنشورة في الموقع والتعليقات على صفحات التواصل الاجتماعي بأسماء أصحـابها أو بأسماء مستعـارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لـ موقع بيروت نيوز بل تمثل وجهة نظر كاتبها، و”الموقع” غير مسؤول ولا يتحمل تبعات ما يكتب فيه من مواضيع أو تعليقات ويتحمل الكاتب كافة المسؤوليات التي تنتج عن ذلك.

رابط مختصر