سفير قطري: لن يعوقنا الحصار عن تنظيم أفضل مونديال في التاريخ

beirut News
رياضة
11 يونيو 20200 مشاهدة
سفير قطري: لن يعوقنا الحصار عن تنظيم أفضل مونديال في التاريخ

قال السفير القطري لدى تركيا، سالم مبارك آل شافي، إن الحصار لن يعوق بلاده عن تنظيم أفضل مونديال في التاريخ، على حد وصفه.

وجاءت تصريحات السفير القطري في مقابلة أجرتها مع وكالة الأنباء التركية “الأناضول”.

وقال آل شافي: “استعدادات دولة قطر لاستضافة مونديال 2022 لكرة القدم جارية، وقطعنا شوطاً كبيراً بالفعل”.

وتابع سفير قطر لدى تركيا، قائلا: “يجري العمل حاليا لاستكمال المراحل النهائية من الملاعب المتبقية، بحسب المعايير المقررة من الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا)”.

وقال سالم مبارك آل شافي إن قطر تسعى لتقديم ملاعب صديقة للبيئة تتمتع بأفضل المواصفات والمقاييس.

وأوضح السفير القطري، قائلا: “سيكون مونديال 2022 في متناول الجميع من الناحية المادية”.

واستمر آل شافي: “لن يعوقنا استمرار الحصار عن مواصلة استعداداتنا لهذا الاستحقاق الهام، خاصة أن فوزنا به كان السبب الرئيسي لفرض الحصار علينا ومقاطعتنا”.

وقال السفير القطري: “نحن واثقون أن قطر ستنجح في تنظيم أفضل دورة لكأس العالم لكرة القدم في التاريخ”.

وتابع آل شافي، بقوله: “يعلم الجميع أن لقطر باعا طويلا في استضافة الأحداث الرياضية، وقد أدى نجاحها في تنظيم مثل هذه الأحداث إلى مراكمة العديد من الخبرات والتجارب على كافة المستويات”.

واستدرك الدبلوماسي القطري: “لا شك أن أهمية هذا الحدث الرياضي، قد زادت حالياً باعتباره سيكون أول حدث ترفيهي يجتمع فيه محبو كرة القدم من كل أنحاء العالم، بعد تفشي فيروس كورونا وما خلفه من خوف وعزلة”.

أعلن أسطورة التنس السويسري روجيه فيدرير حامل الرقم القياسي في عدد ألقاب البطولات الكبرى، أنه سيبتعد عن الملاعب حتى 2021 بعد خضوعه لجراحة جديدة بالمنظار في ركبته اليمنى.

وكتب اللاعب البالغ 38 عاما في بيان نشره في حسابه على “تويتر”، الأربعاء: “قبل أسابيع عدة، انتكست خلال فترة إعادة التأهيل، واضطررت لإجراء تدخل جديد بالمنظار في ركبتي اليمنى”.

وكان فيدرير قد أعلن في شباط الماضي، الخضوع لعملية في الركبة ذاتها، كان من المتوقع أن تبعده عن بعض الدورات لاسيما بطولة رولان غاروس الفرنسية، ثانية البطولات الأربع الكبرى، قبل أن تعلق كل منافسات اللعبة بسبب فيروس كورونا المستجد.

وتابع اللاعب الذي حصد في مسيرته الزاخرة 20 لقبا: “كما حصل معي في فترة الإعداد لموسم 2017، أخطط لأخذ الوقت اللازم كي أكون جاهزا بنسبة 100بالمئة للعب في أعلى مستوياتي”.

وسيجدد هذا الإعلان على الأرجح تكهنات حول احتمال اعتزال السويسري الذي سيتم 39 عاما في الثامن من آب المقبل، ويعود لقبه الأخير في البطولات الكبرى إلى أستراليا المفتوحة عام 2018.

وأردف: “سأفتقد المعجبين والدورات كثيرا، لكني أتطلع لرؤية الجميع مجددا في بداية موسم 2021”.

ويتفوق فيدرير في البطولات الكبرى بفارق بسيط على غريميه الإسباني رافايل نادال (19)، والصربي نوفاك جوكوفيتش (17).

————-
المقالات والآراء المنشورة في الموقع والتعليقات على صفحات التواصل الاجتماعي بأسماء أصحـابها أو بأسماء مستعـارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لـ موقع بيروت نيوز بل تمثل وجهة نظر كاتبها، و”الموقع” غير مسؤول ولا يتحمل تبعات ما يكتب فيه من مواضيع أو تعليقات ويتحمل الكاتب كافة المسؤوليات التي تنتج عن ذلك.

رابط مختصر