أول لقاء منذ توقف الدوري.. ليفربول يكتسح بلاكبيرن

beirut News
رياضة
11 يونيو 20201 مشاهدة
أول لقاء منذ توقف الدوري.. ليفربول يكتسح بلاكبيرن

اكتسح فريق ليفربول نظيره بلاكبيرن روفرز بسداسية نظيفة، في أول مباراة ودية يخوضها “الريدز” منذ توقف الدوري الإنجليزي في مارس الماضي.

وخاص أبناء يورغن كلوب اللقاء الودي في إطار استعدادات الأندية لعودة “البريمرليغ” بعد فترة طويلة من التوقف بسبب فيروس كورونا المستجد.

وقال موقع “ذيس إيز أنفيلد” إن ليفربول ظهر بشكل قوي وبدا مستعدا لاستئناف الدوري على الرغم من عدم مشاركة محمد صلاح وأندرو روبرتسون.

وسجل أهداف ليفربول في المباراة كل من نابي كيتا وساديو ماني ومينامينو وجويل ماتيب وهوفر و كلاركسون.

وذكر المصدر أن الفريقين اتبعا إجراءات وتدابير التباعد الاجتماعي خارج وداخل الملعب، مع وجود الحد الأدنى من الأطقم.

وستكون أول مباراة للـ”الريدز” بعد العودة أمام إيفرتون يوم 21 حزيران.

ويستأنف الدوري الإنجليزي الممتاز الأربعاء المقبل، بإقامة أول مباراتين من بين 92 مباراة متبقية على نهاية الموسم.

وستقام كل المباريات المتبقية دون جمهور وبحضور 300 فرد فقط في الاستاد خلال أيام المباريات، من بينهم أطقم البث التلفزيوني والصحافة المكتوبة والمعلقون ومسؤولو مكافحة المنشطات.

غادر النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، مهاجم يوفنتوس، إيطاليا في رحلة على متن طائرته الخاصة متجها إلى البرتغال، وبالتحديد إلى مسقط رأسه جزيرة ماديرا. 

وذكرت تقارير إعلامية، أن “الدون”، قرر السفر إلى ماديرا لمتابعة الأعمال في منزله الفخم الجديد هناك، والذي تصل تكلفته إلى نحو 8 ملايين يورو، والواقع في منطقة ريفية جميلة في “كوينتا دا مارينا”. ويخطط أفضل لاعب في العالم خمس مرات، لجعل هذا المنزل العائلي، مكانه المفضل بعد اعتزاله كرة القدم.

وغادر رونالدو إيطاليا رغم انخراط لاعبي يوفنتوس، في التدريبات استعدادا لاستئناف الدوري الإيطالي لكرة القدم، اعتبار من 20 حزيران الجاري، ولكن قبل هذا الموعد، سيخوض رفاق النجم البرتغالي، مباراة هامة ومصيرية ضد ميلان، غدا الجمعة، ضمن إياب الدور نصف النهائي لكأس إيطاليا، علما بأن مباراة الذهاب انتهت بالتعادل الإيجابي 1-1.

ولم تمر زيارة رونالدو لبلاده دون أن تثير ضجة في وسائل الإعلام المحلية ومواقع التواصل الاجتماعي، حيث تناقل بعض الرواد، صورة لرونادو يظهر فيها مع أحد المشجعين بدون كمامة، وهو ما اعتبروه خرقا للإجراءات الاحترازية المتبعة في البرتغال  للتصدي لانتشار فيروس كورونا.

أما فئة أخرى من الرواد، فقد دافعت عن رونالدو، موضحة أن الأخير اضطر لنزع  كمامته لالتقاط صورة مع مالكة أحد المطاعم في ماديرا.

————-
المقالات والآراء المنشورة في الموقع والتعليقات على صفحات التواصل الاجتماعي بأسماء أصحـابها أو بأسماء مستعـارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لـ موقع بيروت نيوز بل تمثل وجهة نظر كاتبها، و”الموقع” غير مسؤول ولا يتحمل تبعات ما يكتب فيه من مواضيع أو تعليقات ويتحمل الكاتب كافة المسؤوليات التي تنتج عن ذلك.

رابط مختصر