ماذا سيحدث بالدولار في حال تخلفت الولايات المتحدة عن السداد؟

24 مايو 2023آخر تحديث :
ماذا سيحدث بالدولار في حال تخلفت الولايات المتحدة عن السداد؟


تحت عنوان “العالم يحبس أنفاسه”.. ماذا سيحدث بالدولار في حال تخلفت الولايات المتحدة عن السداد؟” جاء الموضوع التالي في “روسيا اليوم”:”يحذر خبراء ومحللون من أن تخلف الولايات المتحدة عن سداد دينها يهدد بتقويض مكانة العملة الأميركية العالمية وبحدوث أزمة مالية عالمية ما سيوجه ضربة للشركات والعائلات في العالم.

ويرى بعض الخبراء أن التخلف عن السداد من المحتمل أن يؤثر على مكانة الدولار العالمية كما أن الحكومات والشركات ستصبح مجبرة على دفع فواتيرها بعملة أخرى.وذكر خبراء أن معظم التبادلات التجارية الخارجية للدول تتم بالعملة الأميركية، وأشاروا إلى أن اتباع سياسة حافة الهاوية مع سقف الديون بات عادة لدى الحكومات الأميركية.وأمس أعرب صندوق النقد الدولي عن أمله في ألا يضطر الاقتصاد العالمي إلى الانتظار حتى اللحظات الأخيرة حتى يجري التوصل إلى حل لأزمة سقف الدين الأميركي.ويبلغ سقف الدين الحكومي الأميركي، في الوقت الراهن أكثر من 31.4 تريليون دولار، ويشترط الجمهوريون في الكونغرس الأميركي خفض الميزانية، مقابل الاتفاق على رفع سقف الدين العام.وفي كانون الثاني الماضي، أخطرت وزارة الخزانة الأميركية الكونغرس ببدء تطبيق الإجراءات الاستثنائية، نتيجة لصعود مبلغ الدين وبلوغه السقف المحدد.وقبل يومين جددت وزارة الخزانة تحذيراتها، وقالت إنه أصبح من “المرجح للغاية” الآن، نفاد أموال الوزارة في حزيران 2023، وأشارت إلى أن اللحظة قد تأتي في اليوم الأول من الشهر”. 

المقالات والآراء المنشورة في الموقع والتعليقات على صفحات التواصل الاجتماعي بأسماء أصحـابها أو بأسماء مستعـارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لموقع “بيروت نيوز” بل تمثل وجهة نظر كاتبها، و”الموقع” غير مسؤول ولا يتحمل تبعات ما يكتب فيه من مواضيع أو تعليقات ويتحمل الكاتب كافة المسؤوليات التي تنتج عن ذلك.