ما حقيقة احتواء هذا المطهر المنزلي على مادة قاتلة لـ’كورونا’؟

صحة
صحة ومجتمع
صحة2 فبراير 2020
ما حقيقة احتواء هذا المطهر المنزلي على مادة قاتلة لـ’كورونا’؟

نبّه العلماء إلى الشائعات المنتشرة عبر مواقع التواصل الاجتماعي التي تُشير إلى احتواء مطهر “الديتول” على مادة قاتلة لفيروس كورونا المميت الذي يجتاح العالم بسرعة.

 

ورصد مستخدمو وسائل التواصل الاجتماعي، ملصقًا على ظهر منتجات الديتول يوضح فاعلية المنتج في القضاء على فيروس كورونا، وتمت مشاركته بواسطة الآلاف على مواقع التواصل الاجتماعي.

 

واقترح البعض تخزين كميات كبيرة من الديتول لمنع التلوث، حتى إن بعض الشائعات أفادت بأن الديتول هو “علاج” للفيروس، وفق ما نقلت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية.

 

وعلى الرغم من أن شركة “ديتول” تقول إن منتجاتها تحمي من بعض سلالات الفيروسات، كتلك التي تسبب نزلات البرد، إلا أنه لم يتم اختباره بعد ضد سلالة كورونا الفتاكة.

 

وأثارت هذه المنشورات الآلاف من التعليقات التي تراوحت ما بين السخرية والتعجب من إشارة ديتول إلى أن منتجاتها يمكن أن تقتل فيروس كورونا البشري.

 

 

ودفعت هذه الشائعات العلماء والباحثين لتوضيح حقيقة الأمر، حيث نفى الأطباء احتواء ديتول على مادة قاتلة لفيروس كورونا.

 

من جهته، قال بول هانتر، أستاذ الحماية الصحية والطب: إن المكون الفعال لديتول هو الكلوروكسيلينول وهو مطهر متوفر على نطاق واسع، وأن هذه المادة نشطة ضد مجموعة واسعة من الفيروسات والبكتيريا بما في ذلك الفيروسات التاجية، إلا أنها لا تُعالج فيروسات كورونا والأمر يتمحور فقط في استخدامها بمثابة مطهر على الأسطح الصلبة أو على الجلد والجروح، ويمكن أيضًا أن تدمج مع الصابون.

 

كما حذر البروفيسور هانتر من استخدام ديتول لأي شيء غير أغراض التنظيف، حيث إن مادة الكلوروكسيلينول سامة إذا تم تناولها.

 

ونفى بول كيلام، أستاذ علم جينوم الفيروسات في جامعة إمبريال كوليدج في لندن صحة الأمر، وقال: “لا أعتقد أن ديتول قد تم اختباره ضد فيروس كورونا النشط”.

 

كما قال الدكتور مايكل هيد، كبير الباحثين في مجال الصحة العالمية بجامعة ساوثهامبتون، إن المواد المطهرة مفيدة بالفعل للتخلص من الفيروسات، مشيرا إلى أنه إذا تم استخدامها بشكل صحيح، فمن المحتمل أن تقضي على فيروس كورونا من الأسطح.

 

وحتى الآن لا يوجد علاج لفيروس كورونا، ولكن يمكن للناس تقليل خطر الإصابة عن طريق الحفاظ على أيديهم نظيفة.

 

 

المقالات والآراء المنشورة في الموقع والتعليقات على صفحات التواصل الاجتماعي بأسماء أصحـابها أو بأسماء مستعـارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لموقع “بيروت نيوز” بل تمثل وجهة نظر كاتبها، و”الموقع” غير مسؤول ولا يتحمل تبعات ما يكتب فيه من مواضيع أو تعليقات ويتحمل الكاتب كافة المسؤوليات التي تنتج عن ذلك.

رابط مختصر