خبير أوبئة يستبعد خلق فيروس ‘كورونا’ صناعيا

صحة
صحة ومجتمع
صحة4 فبراير 2020
خبير أوبئة يستبعد خلق فيروس ‘كورونا’ صناعيا
تسبب ظهور فيروس “كورونا” وانتشاره داخل وخارج الصين في ظهور العديد من الفرضيات بما فيها فرضية تشير إلى أن هذا الفيروس أنتج في المختبر صناعيا.

يقول بن كاولينغ، خبير علم الأوبئة، رئيس قسم الأوبئة والإحصاء البيولوجي بجامعة هونغ كونغ في حديث لوكالة نوفوستي الروسية للأنباء، “ليس هناك ما يثبت خلق هذا الفيروس صناعيا”.

وتجدر الإشارة إلى أن السلطات الصينية أبلغت منظمة الصحة العالمية في آخر يوم من السنة الماضية عن ظهور هذا الفيروس الذي أطلق عليه اسم 2019-nCoV، وبدأت تتخذ التدابير اللازمة لمنع انتشاره، ومع ذلك أصاب عشرات آلاف الأشخاص وقضى على حياة المئات منهم.

ومع جميع هذه الاجراءات، خلق فيروس “كورونا” الجديد حالة من الذعر في جميع بلدان العالم، وولد نظريات متضاربة عن مصدره. ولكن السلطات الصحية الصينية أعلنت، أن مصدر الإصابات الأولى كان سوق الأسماك والمأكولات البحرية، الذي تباع فيها لحوم الحيوانات البرية أيضا.

وكانت النظرية الأكثر شيوعا، تلك التي تشير إلى أن الفيروس الجديد من إنتاج مختبر معهد علم الفيروسات في مدينة ووهان الصينية، حيث كانت تجري دراسة الآلية المناعية للخفافيش، التي يمكنها حمل هذا الفيروس لفترات طويلة دون أن تصاب بالمرض.

وقال الخبير بن كاولينغ، ردا على سؤال حول سبب ظهور هذه الأمراض في الصين خلال السنوات الأخيرة، “يعيش في الصين حوالي سدس سكان العالم، لذلك ليس عجبا أن تكتشف بعض الأمراض المعدية بالذات هنا”.

المقالات والآراء المنشورة في الموقع والتعليقات على صفحات التواصل الاجتماعي بأسماء أصحـابها أو بأسماء مستعـارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لموقع “بيروت نيوز” بل تمثل وجهة نظر كاتبها، و”الموقع” غير مسؤول ولا يتحمل تبعات ما يكتب فيه من مواضيع أو تعليقات ويتحمل الكاتب كافة المسؤوليات التي تنتج عن ذلك.

رابط مختصر