web analytics

‘غاماليا’ الروسي للأوبئة يتحدث عن نهاية الجائحة.. هذا ما قاله

صحة
صحة ومجتمع
4 أبريل 2021
‘غاماليا’ الروسي للأوبئة يتحدث عن نهاية الجائحة.. هذا ما قاله

أعلن الأكاديمي ألكسندر غينسبورغ، رئيس مركز “غاماليا” الروسي للأوبئة والبيولوجيا المجهرية، عن بداية الاختبارات قبل السريرية للقاح أنفي مضاد للفيروس التاجي المستجد. وبحسب قوله، هذا اللقاح على شكل قطرات للأنف لا يسبب حتى أي آثار جانبية طفيفة، ويقول “هذا لقاح للاستخدام الموضعي، و لن يسبب حتى ارتفاع درجة حرارة الجسم”.

ويضيف الأكاديمي، ستبدا في نهاية العام الجاري الاختبارات السريرية لعقار جديد لعلاج “كوفيد-19” أساسه الأجسام المضادة. وسوف يحاول المبتكرون جعل ثمن هذا الدواء زهيدا ليكون في متناول الجميع. وسوف يعطى للمرضى في المستشفيات والعيادات الطبية.

وأوضح الأكاديمي، هذا العقار سيساعد المرضى المصابين بالحالات الشديدة من “كوفيد-19″، التي تنتهي حاليا بوفاتهم، وبهذا سوف ينخفض بصورة حادة معدل الوفيات بهذا المرض.

ويقول، “في منتصف عام 2022 المقبل سيكون بإمكاننا إجراء المرحلتين الثانية والثالية من الاختبارات السريرية”.

وأشار غينسبورغ، في حديث لوكالة نوفوستي الروسية للأنباء، إلى أنه لا يوجد ما يمنع فسيولوجيا تطعيم الأطفال الذين بلغوا الرابعة عشرة من العمر بلقاح “سبوتنيك V”. لذلك يدرس خبراء وزارة الصحة مسألة إضافتهم إلى برنامج التطعيم.

ووفقا له، لن تتغلب البشرية على جائحة “كوفيد-19” في الخريف المقبل. ولكن في روسيا سيصبح بالإمكان التحكم بانتشارها، بفضل اللقاحات الثلاثة المضادة للفيروس التاجي المستخدمة حاليا في تطعيم المواطنين.

المقالات والآراء المنشورة في الموقع والتعليقات على صفحات التواصل الاجتماعي بأسماء أصحـابها أو بأسماء مستعـارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لموقع بيروت نيوز بل تمثل وجهة نظر كاتبها، و"الموقع" غير مسؤول ولا يتحمل تبعات ما يكتب فيه من مواضيع أو تعليقات ويتحمل الكاتب كافة المسؤوليات التي تنتج عن ذلك

 

رابط مختصر