web analytics

لماذا تظهر التجاعيد على وجه المدخِّن؟

بيروت نيوز
صحة ومجتمع
15 سبتمبر 2021
لماذا تظهر التجاعيد على وجه المدخِّن؟

تحتوي السجائر على مواد سامة تضر بصحة الجلد، لذلك يميل وجه المدخن إلى الكشف عن الشيخوخة المبكرة، إلى جانب الشوائب والعيوب الأخرى.
تختلف التجاعيد في وجه المدخن عن ذلك الذي لا يدخن. يسبب التدخين تغيرات في الأظافر والأسنان والشعر، وقبل كل شيء في الجلد. على وجه الخصوص، يعمل على تسريع عملية الشيخوخة، حيث يزيد من التعرض للجذور الحرة.

يقوم الشخص الذي يدخن بإدخال القطران إلى جسمه وأول أكسيد الكربون والنيكوتين والمواد المهيجة. كما يؤدي إلى انخفاض في إنتاج الكولاجين عن طريق تكسير الألياف المرنة التي تدعم الجلد وتعطيه قوته.
هذا النقص في الكولاجين يؤدي إلى جفاف الجلد، وبالتالي فقدان الحجم والنعومة التي تبدأ في التجعد بعد فترة وجيزة. وبسبب هذا، فإن التجاعيد عند المدخنين تكون أكثر وضوحًا من التجاعيد لدى الأشخاص الذين لا يفعلون ذلك. بالإضافة إلى ذلك، تحدث في وقت أبكر مما ينبغي.

علاوة على ذلك، يختلف لون بشرة المدخنين عن غير المدخنين. على سبيل المثال، ليس لونها ورديًا مثل الجلد الصحي ولكنه شاحب اللون، وهو نوع من اللون الأصفر المائل إلى الرمادي. تميل كل هذه المظاهر إلى أن تكون أكثر وضوحًا بعد سن 35. حدوثها على الجلد يتناسب طرديًا مع درجة التدخين.

المقالات والآراء المنشورة في الموقع والتعليقات على صفحات التواصل الاجتماعي بأسماء أصحـابها أو بأسماء مستعـارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لموقع بيروت نيوز بل تمثل وجهة نظر كاتبها، و"الموقع" غير مسؤول ولا يتحمل تبعات ما يكتب فيه من مواضيع أو تعليقات ويتحمل الكاتب كافة المسؤوليات التي تنتج عن ذلك


رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.