كيف يؤدي الإجهاد إلى الجلطة الدماغية؟

بيروت نيوز
صحة ومجتمع
بيروت نيوز21 مارس 2022
كيف يؤدي الإجهاد إلى الجلطة الدماغية؟


أعلن الدكتور ياروسلاف أشيخمين، أخصائي أمراض القلب والأوعية الدموية، أن الإجهاد يسبب ارتفاع ضغط الدم، ما يسفر عن احتشاء عضلة القلب والجلطة الدماغية.وأشار في حديث لراديو “سبوتنيك”، إلى أن الإجهاد المزمن، يؤثر سلبا في القلب والأوعية الدموية وحتى في منظومة المناعة. وأضاف موضحا، الإجهاد الذي يستمر عدة أيام يسبب ارتفاع مستوى ضغط الدم.

وقال، “كنا نعتقد سابقا ان الإجهاد الحاد فقط يشكل خطورة على القلب. ولكن اتضح أن للإجهاد المزمن تأثيرا كارثيا في الصحة. لأنه بسبب ارتفاع مستوى ضغط الدم. ونحن لم نتكيف جيدا للعيش في ظروف استمرار الإجهاد، ولكننا نتحمل الإجهاد الحاد الذي تعقبه فترة راحة”.وأضاف، إن ارتفاع مستوى ضغط الدم “يقوض” أعضاء الجسم من الداخل ويمكن أن يؤدي إلى اضطرابات في الدورة الدموية، مثل احتشاء عضلة القلب أو الجلطة الدماغية.

وقال، “من عواقب ارتفاع مستوى ضغط الدم، احتشاء عضلة القلب أو الجلطة الدماغية. لأن ضغط الدم المرتفع “يقوض” أعضاء الجسم السليمة من داخلها، فهو يلحق الأضرار بالدماغ، ما يسبب ضعف الذاكرة وانخفاض الوظائف المعرفية. كما يؤثر في حالة قاع العين”.ونصح كل من يعاني من الإجهاد مراقبة مستوى ضغط الدم بصورة منتظمة، لتجنب المشكلات المرتبطة به. فإذا كان مستوى ضغط الدم 135\85 في ظروف المنزل، فإنه يشير إلى ارتفاع مستوى ضغط الدم، لذلك يجب مراجعة الطبيب.وأضاف: “للتغلب على الإجهاد يمكن ممارسة تمارين التنفس وعدم الانفعال مع كل ما يجري، ودعم الأقارب واتباع روتين يومي منظم”.

المقالات والآراء المنشورة في الموقع والتعليقات على صفحات التواصل الاجتماعي بأسماء أصحـابها أو بأسماء مستعـارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لموقع “بيروت نيوز” بل تمثل وجهة نظر كاتبها، و”الموقع” غير مسؤول ولا يتحمل تبعات ما يكتب فيه من مواضيع أو تعليقات ويتحمل الكاتب كافة المسؤوليات التي تنتج عن ذلك.

رابط مختصر