آثار خطيرة لإغلاقات كورونا على أدمغة الشباب… ماذا كشفت آخر الدراسات؟

بيروت نيوز
صحة ومجتمع
بيروت نيوز2 ديسمبر 2022
آثار خطيرة لإغلاقات كورونا على أدمغة الشباب… ماذا كشفت آخر الدراسات؟


عاش العالم ولا يزال على وقع فيروس كورونا الذي أثر على كل جوانب حياة البشر في مختلف أنحاء الكرة الأرضية وتعددت الأبحاث حول تداعيات هذا الفيروس على المدى قصير، وكذلك البعيد، ومن بينها بحث جديد كشف أثار خطيرة للإغلاقات خلال فترة تفشي الفيروس على الشباب.

وكشف هذا البحث الجديد إلى أن أدمغة المراهقين الذين اختبروا الإغلاقات خلال تفشي فيروس كورونا ظهرت عليها علامات الشيخوخة المبكرة.ووفق ما ورد في تقرير لصحيفة الغارديان، قارن الباحثون فحوصات لـ81 مراهقا في الولايات المتحدة قبل الوباء، خلال الفترة الممتدة بين تشرين الثاني 2016 وتشرين الثاني 2019، مع عينة من 82 مراهقا، أجريت فحوصاتهم بين تشرين الاول 2020 وآذار 2022، أثناء انتشار كورونا ولكن بعد رفع قيود الإغلاق.وبعد مطابقة 64 مشاركا في كل مجموعة لعوامل تشمل العمر والجنس، وجد الفريق أن التغيرات الجسدية في الدماغ التي حدثت خلال فترة المراهقة، مثل ترقق القشرة، كانت أكبر في فترة ما بعد الإغلاق، مقارنة بمجموعة ما قبل الجائحة، ما يشير إلى سرعة مثل هذه العمليات بعد الوباء.

المقالات والآراء المنشورة في الموقع والتعليقات على صفحات التواصل الاجتماعي بأسماء أصحـابها أو بأسماء مستعـارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لموقع “بيروت نيوز” بل تمثل وجهة نظر كاتبها، و”الموقع” غير مسؤول ولا يتحمل تبعات ما يكتب فيه من مواضيع أو تعليقات ويتحمل الكاتب كافة المسؤوليات التي تنتج عن ذلك.

رابط مختصر