كيف علّق وهاب على ما حصل في الجاهلية اليوم؟

1 ديسمبر 2018آخر تحديث : السبت 1 ديسمبر 2018 - 8:53 مساءً
beirut News
لبنان
كيف علّق وهاب على ما حصل في الجاهلية اليوم؟
كيف علّق وهاب على ما حصل في الجاهلية اليوم؟

كشف رئيس حزب “التوحيد العربي” وئام وهاب أنّ “مئة آلية لفرع المعلومات توجهت الى الجاهلية”، معتبراً أنّ “الاجراءات القضائية لا تتم بهذه الطريقة، وكان يمكن للمخفر ان يبلغني كما يتم التبليغ بأي دعوى قضائية””، معتبراً أنّ “سعد الحريري أعطى الامر ويبدو ان القاضي سمير حمود استجاب واحملهما وعماد عثمان مسؤولية الدم الذي سقط”.

وأضاف وهاب في حديث لقناة الـ”MTV” أن “المسألة تتعلق بكرامة الدروز وتخطت الجاهلية وانا انتقدت الحريري بموضوع فساد وانا لم اتعرض لطائفته، وانا كنت ضد الذهاب الى المختارة والطائفة الدرزية تجمع على انه ممنوع التعدي على احد لا المختارة ولا الجاهلية وما حدث يشعل حرب اهلية”.

وتوجّه إلى الحريري، قائلاً: “انا لم أتعرض لوالدك وإذا اعتبرت كلامي على هذا المنحى فأنا اعتذر”.

ولفت وهاب رداً على سؤال إلى أنّ “السؤال عن مصير البلد يُوجَّه إلى الحريري وليس إليّ والوضع خطير جداً بعدما سقط الجرحى ووقع الدمّ، معتبراً أنه أصبح في مرحلة ثانية ولن نذهب مع سعد الحريري إلى الحرب الأهليّة وكرامات الناس ليست ملكه”، مشدداً على “أنه لم يأتي على ذكر الشهيد رفيق الحريري في كلامي وزيارة جنبلاط إلى “بيت الوسط” لا تعنيني”.

ورأى وهاب في حديث للـLBCI ان من يريد تبليغ شخص ما دعوى لا يرسل مئات الآليات.

وهاب واذ كشف ان حزب الله أبلغ الرئيس المكلف سعد الحريري الموقف المناسب الليلة، أكد انه منع أي ظهور مسلح في الجاهلية حاليا.

وأضاف: “المختارة كرامتها من كرامتي ولا أقبل التعرض لها وما حصل الليلة انتهى والحضور الى القضاء شرف لكل لبناني وندعو الحريري الى حقن الدماء”.
وعن المدعي العام التمييزي القاضي سمير حمود، قال وهاب: “هو زلمي آدمي وما يحط برقبتو دم”.

وفي حديث عبر “الجديد” اعتبر وهاب أن الدعوى القضائية المُقامة في حقّه فيها مغالطات، أحدُها أنّها “لا تندرج في إطار التحريض على فتنة مذهبية وحرب أهلية كما ادّعوا”.

وقال وهاب: “حذار أن يلعب أحد بالدم وما جرى مخطط من سعد الحريري لاغتيالي … بات هناك دم وهو برقبة الحريري وكل من أمر وتدخّل في هذا الموضوع”، مضيفًا: “من غامر وارتكب هذا الخطأ هو كمن يقتل في حرب أهلية”.

وتعليقًا على ما قاله عن أن “حزب الله” اتّصل بالحريري وأبلغه أن ما جرى من شأنه إحداث حرب أهلية، قال وهاب: “حزب الله لا يقبل أن يعتدي أحد على حلفائه وما خلق اللي بدو يعتدي علينا… ما حدا يلعب بالدم”. ثم قال: “بموضوع الدعوى القضائية من اليوم وصاعداً احكوا مع السيد نصرالله”.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

الاخبار العاجلة