كانوا يريدون شراء ‘آيس كريم’.. تفاصيل جديدة عن حادثة دهس الأطفال اللبنانيين باستراليا

beirut News
لبنان
beirut News2 فبراير 2020
كانوا يريدون شراء ‘آيس كريم’.. تفاصيل جديدة عن حادثة دهس الأطفال اللبنانيين باستراليا

كتبت “العربية”: أسترالي مخمور عمره 29 سنة، انحرف بسيارة رباعية الدفع قبيل الثامنة مساء السبت في مدينة سيدني، وبدهسه الجماعي قتل 4 أطفال لبنانيين، منهم 3 أخوة من عائلة واحدة، والرابع قريب لهم، فاعتقلوه في المكان الذي أصاب فيه 3 أطفال آخرين برضوض وجروح، أحدهم عمره 11 وحالته خطرة بعض الشيء في مستشفى يعالجونه فيه.

 

لم تذكر أي وسيلة إعلامية أسترالية، أن الأطفال القتلى لبنانيون، إلا أن صحيفة The Sydney Morning Herald الأشهر في أستراليا، نشرت اليوم الأحد ما سبق ونشره أمس السبت موقع LebAustralian المختص عبر مواقع التواصل بأخبار اللبنانيين البالغين في أستراليا أكثر من 400 ألف مغترب ومتحدر، من أن والد الأخوة الثلاثة، هو “دانيال عبد الله” العامل في حقل البناء بالمدينة، والذي أخبر الصحيفة أن أبناءه القتلى هم Anthony البالغ 13 سنة، إضافة إلى Angelina الأصغر سنا منه بعام، ثم الصغيرة Sienna البالغة 9 سنوات.

 

ما قاله داني عبد الله للصحيفة، كرره أيضا لقناة 7News الإخبارية التلفزيونية بسيدني، من أنه أب لستة أطفال من زوجته، ليلى جعجع.

 

وأضاف انه خسر نصف أولاده بالدهس الذي أودى بحياة طفلة رابعة، هي ابنة إحدى قريباته، ثم اتضح أكثر من خبر نشرته “الوكالة الوطنية للإعلام” في لبنان، أن الرابعة (عمرها 11 سنة) هي ابنة أخت زوجته المهاجرة من بلدة بشري، كما أن اثنين من الجرحى الثلاثة هما ابناها أيضا.

ووجهوا للسائق المخمور 4 تهم

ومن تحقيق أولي أجرته الشرطة الأسترالية، اتضح أن الدهس لم يكن متعمدا، لأن السائق الذي كان برفقته راكب آخر، عمره 24 سنة، كان مخمورا “ووجدوا نسبة 0.150 من الكحول في دمه، أي أكثر من 3 أضعاف المسموح به” على حد ما ورد في موقع 9News الإخباري الأسترالي، لذلك فقد سيطرته على سيارة “ميتسوبيشي” كان يقودها، وانحرف وداهم الأطفال السبعة وهم على دراجاتهم لشراء “آيس كريم” من محل قريب، ودهسهم جميعهم على ممر للمشاة، قريب من نادي الغولف في ضاحية Oatlands المقيم فيها عدد كبير من المهاجرين اللبنانيين.

 

سريعا تجمهر بعض المارة حول السيارة ومنعوا سائقها المخمور من مغادرة المكان، إلى أن أقبلت الشرطة بدورياتها واقتادته للتحقيق، في وقت كان داني عبد الله وزوجته يتناولان العشاء في مطعم قريب، وحين مثل السائق اليوم الأحد أمام محكمة، وجهوا له 20 جنحة مع 4 تهم رئيسية: القتل غير العمد والقيادة بطريقة خطرة تؤدي إلى القتل، كما والقيادة المسببة بأضرار جسدية خطيرة، إضافة إلى القيادة بحالة السكر، وهو ما عقوبته سنوات وراء قضبان سجن أسترالي.

 

 

 

 

المقالات والآراء المنشورة في الموقع والتعليقات على صفحات التواصل الاجتماعي بأسماء أصحـابها أو بأسماء مستعـارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لموقع “بيروت نيوز” بل تمثل وجهة نظر كاتبها، و”الموقع” غير مسؤول ولا يتحمل تبعات ما يكتب فيه من مواضيع أو تعليقات ويتحمل الكاتب كافة المسؤوليات التي تنتج عن ذلك.

رابط مختصر