web analytics

لماذا غابت الـLbc عن حدث بكركي؟

beirut News
لبنان
28 فبراير 2021
لماذا غابت الـLbc عن حدث بكركي؟

غابت المؤسسة اللبنانية للارسال LBC عن النقل المباشر لوقائع اللقاء الشعبي الحاشد في بكركي امس السبت وخطاب البطريرك الماروني بشارة الراعي. واقتصرت تغطيتها على تقرير في نشرة الاخبار مقدمة بارزة في مطلع النشرة “بعنوان واحد يمكن اختصار كلمة البطريرك الراعي: التصدي للانقلاب”.

وللمرة الاولى تغيب المحطة عن حدث وطني بهذا الحجم، وخصوصا انه حدث يحاكي بالدرجة الاولى الوجدان المسيحي الذي انطلقت من رحمه وحملت لواءه لفترة طويلة.

هذا الغياب قوبل بحملة حادة ضد المحطة والقيمين عليها في بعض وسائل الاعلام وبشكل عنيف اكثر على مواقع التواصل الاجتماعي. وكان واضحا ان الحملة جاءت في غالبيتها من المؤيدين لـ”القوات اللبنانية” الذين يعتبرون ان المحطة قد “سلبت”من القوات بشكل غير قانوني.

فما هي الاسباب التي دفعت الـLbc الى اتخاذ هذا القرار الذي باعد بينها وبين جمهورها التقليدي؟

تقول مصادر مطلعة على اجواء المحطة “ان علاقة الـlbc بالبطريرك الراعي والكنيسة جيدة لا بل ممتازة، ولكن رئيس مجلس الادارة الشيخ بيار الضاهر كان اتخذ بعد احداث المرفأ قرارا بعدم النقل المباشر للخطب السياسية وخصوصا لرجال الدين، وان هذا القرار المعلن يومها لا يزال ساري المفعول”.

وذكرت المصادر”بالبيان الذي اصدرته المحطة في 7 آب وجاء فيه “بعد 4 آب المطلوب “فعل وليس حكي” إنجازات وليست خطابات أعمال وليست أقوال. لا خطابات ومؤتمرات ودردشات وبيانات مباشرة من اليوم: تَغيِّروا لنٌغيِّر”.

وفيما تؤكد مصادر المحطة ان هذه هي الخلفيات الحقيقية لعدم النقل المباشر، يعتبر مناوئون للضاهر “ان كلامه غير صحيح وغير منطقي لانه بمجرد تغطية الحدث في نشرة الاخبار فمعنى ذلك ان التغطية تمت ولو مجتزاة”.

فريق ثان معارض للضاهر ذهب ابعد من ذلك اذ قال “ان الضاهر يقدم بوادر حسن نية لحزب الله لتبقى المحطة عابرة للمناطق الواقعة تحت نفوذ الحزب وتكسب جمهوره فلا يلحقها قطع البث الذي استهدف الـMtv قبل فترة”. كما يعتبر هذا الفريق “ان الضاهر الذي تربطه علاقة جيدة بالعهد والنائب جبران باسيل وجد الفرصة مناسبة لتوطيد هذه العلاقة بخطوة قد ترضي العهد وباسيل اللذين يعتبران ان تحرك الراعي يأتي على حساب رصيدهما على الساحة المسيحية”.

بين الروايتين تبقى حقيقة ثابتة ان الـlbc غابت عن حدث استثنائي قد يشكل محطة مفصلية في تاريخ لبنان، والثابت الاكبر ان الضاهر اتخذ قراره ومشى، مستلهما اغنية ترويجية قديمة للمحطة تنطبق حفر وتنزيل على المرحلة الراهنة “شرقت شمس الـlbc وتغيّر كل الموضوع”.

المقالات والآراء المنشورة في الموقع والتعليقات على صفحات التواصل الاجتماعي بأسماء أصحـابها أو بأسماء مستعـارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لموقع بيروت نيوز بل تمثل وجهة نظر كاتبها، و"الموقع" غير مسؤول ولا يتحمل تبعات ما يكتب فيه من مواضيع أو تعليقات ويتحمل الكاتب كافة المسؤوليات التي تنتج عن ذلك

 

رابط مختصر