web analytics

جنبلاط: أنا اليوم خائف أكثر من الماضي من الفوضى

beirut News
لبنان
29 مارس 2021
جنبلاط: أنا اليوم خائف أكثر من الماضي من الفوضى

أكد رئيس الحزب التقدمي الإشتراكي وليد جنبلاط أن هناك إمكانية لخلاص لبنان لكنها تتطلب جهداً داخلياً مشتركاً لأن هناك عدة وجهات نظر حول لبنان وليس هناك إتفاق أكثر من أي وقت مضى على أي لبنان لذلك هناك هذا التشابك المحلي والدولي.

وأضاف في حديث لـ”النهار”: في الماضي كان هناك اجماع عربي على لبنان وكان هناك إستقرار عربي أما اليوم فهناك فوضى عربية ودولية وفقط فرنسا مهتمة للبنان لأسباب عاطفية لأنها هي التي خلقت لبنان الكبير من مئة سنة.

لفت جنبلاط الى ان “لبنان التعدد والتنوع وحرية الصحافة والحفاظ على الجامعات والمستوى الطبي هذا هو لبنان منذ أيام المتصرفية وبعد الحرب الأهلية التي حصلت في القرن التاسع عشر أتت أول إرسالية الى لبنان التي هي الجامعة الأميركية واليسوعية بعدها، ويبدو أنه في ظل هذا الإنهيار الإقتصادي سنخسر هذه المؤسسات والمستشفيات بعد أن كنا مستشفى الشرق للعرب فالأطباء والأساتذة يذهبون والنخب ترحل، واليوم أنا خائف أكثر من الماضي، خائف من الفوضى عندما أتذكر الـ75 وكيف انزلقنا إلى الحرب”.

وأردف: “يبدو أنه في ظل هذا الإنهيار الإقتصادي سنخسر هذه المؤسسات والمستشفيات بعد أن كنا مستشفى الشرق للعرب فالأطباء والأساتذة يذهبون والنخب ترحل.”

وأكد جنبلاط على أنه بعد زيارته الأخيرة للرئيس عون “هناك من دخل على خط التسوية وأسقطها والـego عند البعض أسقط التسوية”.

المقالات والآراء المنشورة في الموقع والتعليقات على صفحات التواصل الاجتماعي بأسماء أصحـابها أو بأسماء مستعـارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لموقع بيروت نيوز بل تمثل وجهة نظر كاتبها، و"الموقع" غير مسؤول ولا يتحمل تبعات ما يكتب فيه من مواضيع أو تعليقات ويتحمل الكاتب كافة المسؤوليات التي تنتج عن ذلك

 

رابط مختصر