web analytics

بعد بتر أطرافها الأربعة …من يحاول بتر حقوق الطفلة إيللا طنوس؟

beirut News
لبنان
7 أبريل 2021
بعد بتر أطرافها الأربعة …من يحاول بتر حقوق الطفلة إيللا طنوس؟

بعد ورود معلومات عن توجّه أحد المستشفيات الجامعية لتغيير حيثيات تقرير طبي ارتكز إليه القضاء الجزائي لإصدار حكمه في قضية الخطأ الطبي الذي أدى الى بتر أطراف الطفلة إيللا طنوس، من شأنه أن ينسف مفاعيل الحكم الذي هو راهناً في مرحلة الإستئناف، علم “لبنان٢٤” أن والد الطفلة المهندس حسان طنوس رفع كتاباً إلى جانب نقابة الأطباء ورئيس وأعضاء لجنة التحقيقات المهنية، بولايته الجبرية عن الطفلة المستدعية وبصفته الشخصية، بواسطة وكيلهما المحامي نادر شافي.
وطلب طنوس في كتابه عدم السماح باستغلال أي إفادة أو مستند صادر عن النقابة أمام القضاء للمماطلة بقضية إيللا وبتر أطرافها الأربعة، ولتأخير الفصل بالدعوى وهدر حقوق الطفلة، أو إخفاء أية تقارير أو مستندات أو تحويرها أو تشويهها لأنه يشكل جرائم التزوير المادي والمعنوي، ويرتب مسؤولية جزائية وملاحقات قضائية لن تتوانى إيللا وعائلتها عن متابعتها لحماية حقوقها ضد أي شخص أو أي جهة كانت، لأن الطفلة التي خسرت أطرافها الأربعة لن تسمح لأحد بأن يحاول سلبها حقوقها القانونية أو تأخير الفصل بهذه الحقوق.
كما طلبت الجهة المستدعية وتحديد موعد جلسة قريبة لإطلاع النقابة والإطلاع منها على الحقائق والتقارير والمستندات ذات الصلة بهذه القضية مع كامل إستعدادها لبيان أي معطيات أو معلومات أو مستندات ضرورية تساهم في تبيان الحقيقة، وإتخاذ تدابير مسلكية وتأديبية حاسمة.
تجدر الإشارة الى أن الحكم أدان طبيبين ومستشفيين جامعيين، كما ألزم الجميع بالتكافل والتضامن بدفع مليار و ٨٠٠ مليون ليرة كعطل وضرر و ٣٠٠ مليون معجل التنفيذ من قيمة المبلغ المذكور وكذلك ٦٤٤ مليون ليرة لوالدي الطفلة بمثابة عطل وضرر

المقالات والآراء المنشورة في الموقع والتعليقات على صفحات التواصل الاجتماعي بأسماء أصحـابها أو بأسماء مستعـارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لموقع بيروت نيوز بل تمثل وجهة نظر كاتبها، و"الموقع" غير مسؤول ولا يتحمل تبعات ما يكتب فيه من مواضيع أو تعليقات ويتحمل الكاتب كافة المسؤوليات التي تنتج عن ذلك

 

رابط مختصر