تصريحات لاذعة لنائب فرنسي متابع للشأن اللبناني: هذه فضيحة (فيديو)

7 مايو 2021آخر تحديث :
تصريحات لاذعة لنائب فرنسي متابع للشأن اللبناني: هذه فضيحة (فيديو)

أكد النائب في البرلمان الفرنسي، غاندال رويار، في لقاء مع “العربية” أن اللبنانيين يزدادون فقرا بسبب عمل الطبقة السياسية في لبنان وإفلات المسؤولين من العقاب.وأوضح رويار، وهو متابع للشأن اللبناني، أن بلاده تهدد بفرض العقوبات على القادة الحاليين في لبنان، وتعمل على تشجيع القوى السياسية البديلة والجديدة.

وقال رويار: “نحن نعرف حصيلة عمل الطبقة السياسية في لبنان منذ ثلاثين عاما ( فشل الدولة – الفساد والإفلات من العقاب ) ثم النتيجة التي نراها في لبنان”.واضاف: “الشعب اللبناني يزداد فقرا، وهذه فضيحة لم تعد مقبولة من قبل اللبنانيين ومن أصدقاء لبنان أيضا. فرنسا تضغط على القادة الحاليين وتهدد بفرض العقوبات”.
النائب الفرنسي غواندال رويار: ما زلنا في مشاورات مع الشركاء داخل الاتحاد الأوروبية بشأن #لبنان.. و #فرنسا لديها مراحل متعددة لتطبيق العقوبات على مسؤوليه#العربية pic.twitter.com/SGSULqbuIU
— ا لــعــر بــيــة (@AlArabiya) May 6, 2021

واختتم: “نحن نعمل من خلال الضغط على القادة الحاليين وعلى هذا النظام المتهاوي، ونعمل أيضا على تشجيع القوى السياسية البديلة الجديدة. نحتاج لقادة جدد من الرجال والنساء لقيادة لبنان”.

ويأتي كلام النائب الفرنسي مع قيام وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان، الخميس، بجولة على المسؤولين اللبنانيين في بيروت. وعشية زيارته إلى بيروت، غرّد لودريان أنه يزور لبنان “حاملاً رسالة شديدة الحزم للمسؤولين اللبنانيين”، مضيفاً “سنتعامل بحزم مع الذين يعطّلون تشكيل الحكومة، واتّخذنا تدابير (…) هذه ليست سوى البداية”.

المقالات والآراء المنشورة في الموقع والتعليقات على صفحات التواصل الاجتماعي بأسماء أصحـابها أو بأسماء مستعـارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لموقع “بيروت نيوز” بل تمثل وجهة نظر كاتبها، و”الموقع” غير مسؤول ولا يتحمل تبعات ما يكتب فيه من مواضيع أو تعليقات ويتحمل الكاتب كافة المسؤوليات التي تنتج عن ذلك.