أيام الاقتتال الطائفي والمذهبي في لبنان ولّت

بيروت نيوز
لبنان
بيروت نيوز25 أكتوبر 2021
أيام الاقتتال الطائفي والمذهبي في لبنان ولّت

أكد النائب المستقيل نعمة افرام أن “أيام الاقتتال الطائفي والمذهبي في لبنان ولت، وسيسقط الهيكل على كامل المنظومة السياسية التي أوصلتنا إلى ما نحن عليه اليوم”، معتبرا أن “ما شهدناه في الطيونة وقبلها وبعدها، يثبت أن المنظومة لا تزال تلعب وفق القواعد القديمة نفسها، رغم أن أيامها ولت، وبالتالي لا مخرج إلا بتغيير المنظومة السياسية القائمة بالسبل الديموقراطية، وعلى وجه الخصوص، عبر الانتخابات النيابية المقبلة”.

وقال افرام في تصريح لـ”الأنباء” الكويتية: “أخشى ألا نصل إلى الانتخابات من دون الدخول في الفوضى، لكننا سنتمسك بإجرائها، ونحن نعمل على أساس أن الانتخابات حاصلة بالتأكيد في موعدها. وقوى التغيير تستعد، وهي حاضرة وسنفاجئ الجميع بالتسونامي الآتي. أقول ذلك، لأن الانتخابات ستحمل إجابة واضحة منبثقة حتما من وجع الناس ومنطلقة من شرارة انتفاضة 17 تشرين، وانفجار المرفأ وشهداء المرفأ، وأهلا وسهلا بالتحدي الصحيح الشريف الحضاري الذي يليق بلبنان المعاصر المتطور”.

المقالات والآراء المنشورة في الموقع والتعليقات على صفحات التواصل الاجتماعي بأسماء أصحـابها أو بأسماء مستعـارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لموقع “بيروت نيوز” بل تمثل وجهة نظر كاتبها، و”الموقع” غير مسؤول ولا يتحمل تبعات ما يكتب فيه من مواضيع أو تعليقات ويتحمل الكاتب كافة المسؤوليات التي تنتج عن ذلك.

رابط مختصر