الطبيعة تحمينا رغم تطاولنا عليها

بيروت نيوز
لبنان
بيروت نيوز11 مارس 2022
الطبيعة تحمينا رغم تطاولنا عليها


ذكر مجلس البيئة في القبيات، في اليوم الوطني للمحميات ببيان، أن “لبنان دخلت اليه كل جيوش العصور التي مرت وتركت فيه آثارا وجينات، وبقيت طبيعته سالمة، إلى أن دخل الطمع والجشع ومفهوم الربح السريع وانقطعت العلاقة العضوية ما بين الانسان اللبناني الحديث والطبيعة، فعاث بها فسادا ودمارا وحرقا وقطعا وكسارات ومقالع ووضع يد وتشويه. لذا جاءت فكرة المحميات لتحمي قطع صغيرة من طبيعة لبنان الخلابة، من هذا الانسان المدمر”.

 
وأكد أن “حماية ما تبقى هي أن نؤمن للأجيال القادمة مؤهلات الحياة”، موضحا أنه “يمكن اليوم تناول وجبة غذاء كاملة صحية ومجانية من السليق الحشائش التي نجلبها من الطبيعة”، وقال: “لنعد الى رشدنا وطبيعتنا وبساطتنا، وخاصة في هذه الأيام العصيبة اقتصاديا، فالطبيعة أم تحبنا وتحمينا، بالرغم من تطاولنا عليها”.

المقالات والآراء المنشورة في الموقع والتعليقات على صفحات التواصل الاجتماعي بأسماء أصحـابها أو بأسماء مستعـارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لموقع “بيروت نيوز” بل تمثل وجهة نظر كاتبها، و”الموقع” غير مسؤول ولا يتحمل تبعات ما يكتب فيه من مواضيع أو تعليقات ويتحمل الكاتب كافة المسؤوليات التي تنتج عن ذلك.

رابط مختصر