شبكة تنشط في عمليات نقل وتوزيع وترويج المخدرات… هكذا وقعت بقبضة شعبة المعلومات! (صورة)

بيروت نيوز
لبنان
بيروت نيوز12 مارس 2022
شبكة تنشط في عمليات نقل وتوزيع وترويج المخدرات… هكذا وقعت بقبضة شعبة المعلومات! (صورة)


صدر عن المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي – شعبة العلاقات العامة البـلاغ التالـــــي:في إطار المتابعة المستمرة التي تقوم بها شعبة المعلومات في قوى الامن الداخلي لمكافحة عمليات تجارة وترويج المخدرات في مختلف المناطق اللبنانية، توافرت معلومات لهذه الشعبة حول قيام شبكة بترويج المخدرات في مناطق جبل لبنان.

على إثر ذلك، باشرت القطعات المختصة في الشعبة إجراءاتها لتحديد هوية أفراد الشبكة المذكورة وتوقيفهم، ونتيجة الاستقصاءات والتحريات المكثفة، توصلّت الى كشف هويتهم جميعا، وهم كل من اللبنانيين:و. م. (مواليد عام 1980) مطلوب بموجب /3/ ملاحقات قضائية بجرائم مخدرات وشيك دون رصيدح. ب. س. (مواليد عام 1970) بحقه مذكرة توقيف بجرم مخدراتس. ر. (مواليد عام 1992)ع. ج. (مواليد عام 1972)م. ج. (مواليد عام 2004)
بناء عليه، أعطيت الأوامر للعمل على تحديد أماكن تواجدهم وتوقيفهم. بتاريخي 1و4-3-2022 وبعد عمليات مراقبة ورصد دقيقة، داهمت إحدى دوريات الشعبة منزل الأول في محلة السبتية والقت القبض عليه وبرفقته الثاني، تزامنا تم توقيف الثالث. كما نصبت دورية أخرى كمينا محكما للرابع والخامس في محلة نهر الموت أسفر عن توقيفهما على متن “رابيد” لون ابيض. وعُثِر بحوزتهم على كمية من مادة الكوكايين، هواتف خلوية، ومبالغ مالية.بتفتيش منزل الاول في السبتية تم ضبط /76,4/ غ قائم من مادة الكوكايين داخل /3/ علب بلاستيكية، أدوات تستخدم في توضيب المخدرات، علبة بلاستيكية تحتوي على آثار الكوكايين، ميزان حساس.بالتحقيق معهم، اعترف (و. م.) و(س. ر) بتجارة وترويج المخدرات لعدد من الزبائن في مناطق جبل لبنان، فيما اعترف الثاني بتعاطي المخدرات وتمويل الاول لشرائها وترويجها وانه يستحصل عليها منه لتعاطيها. فيما اعترف (ع. ج.) و(م. ج.) بقيامهما بنقل المخدرات من البقاع الى بيروت لتوزيعها على المروجين.أجري المقتضى القانوني بحقهم، وأودعوا مع المضبوطات المرجع المختص بناء على إشارة القضاء.

المقالات والآراء المنشورة في الموقع والتعليقات على صفحات التواصل الاجتماعي بأسماء أصحـابها أو بأسماء مستعـارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لموقع “بيروت نيوز” بل تمثل وجهة نظر كاتبها، و”الموقع” غير مسؤول ولا يتحمل تبعات ما يكتب فيه من مواضيع أو تعليقات ويتحمل الكاتب كافة المسؤوليات التي تنتج عن ذلك.

رابط مختصر