لزيادة الدعم على ادوية الامراض المستعصية والمزمنة

بيروت نيوز
لبنان
بيروت نيوز15 مارس 2022
لزيادة الدعم على ادوية الامراض المستعصية والمزمنة


في حديثٍ إعلاميّ، اعتبر نقيب الشركات المستوردة للأدوية وأصحاب المستودعات في لبنان السيد كريم جبارة أنّ المبلغ المرصود من أجل تأمين لأدوية الأمراض المزمنة والمستعصية حاليًا قليلٌ جدًا، وهو لا يؤمّن حاجة السوق.

 
وأضاف معتبرا أنّه يجب زيادة مبلغ الـ25 مليون دولار المخصص حاليًا لأدوية الأمراض المزمنة والمستعصية، إلى 50 مليون دولار، وذلك حتّى يلمس المواطن حلحلة في مجال توفر الأدوية.وأردف قائلا أن وزارة الصحة قد قامت بتطوير كل إجراءات الاستيراد بدءًا من مكننة الحصول على موافقات مسبقة وإعطاء الموافقات، حتى الاستيراد ووصول الشحنات إلى لبنان، وهي تحاول قدر المستطاع أن تستعمل المبلغ المتوفّر بأفضل طريقة ممكنة من أجل تقديم أكبر عدد من الأدوية، إلّا أنّ كل هذه المحاولات تحسّن الواقع قليلًا ولكنّها لا تحلّ المشكلة.وقال جبارة أن السوق عالقٌ حاليًا بين دعم خارجي لم يؤمَّن بعد، وهو بعيد المنال طالما لم يلمس الخارج أي إصلاحات حقيقية، وبين عجز المصرف المركزي عن زيادة الدعم أكثر.
 
وتابع مشيرا الى أنّ هذا الأمر أدّى إلى وقوعنا في أزمة حادّة لتأمين هذه الأدوية وبكميات محدودة جدًا لا تكفي حاجة السوق. كما واعتبر أنّ المشكلة الحالية هي مشكلة مادية ومالية بامتياز، وأنّ الحل الوسطي أو المعقول يكمن بزيادة الدعم إلى ٥٠ مليون دولار شهرياً، لافتًا إلى أنّه الحل الأمثل، وأفضل من الحل الكارثي الذي يتمثّل برفع الدعم كليًا في ظل عدم قدرة المواطنين اللبنانيين على شراء الدواء وسط الأزمة الراهنة المعروفة.
 

المقالات والآراء المنشورة في الموقع والتعليقات على صفحات التواصل الاجتماعي بأسماء أصحـابها أو بأسماء مستعـارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لموقع “بيروت نيوز” بل تمثل وجهة نظر كاتبها، و”الموقع” غير مسؤول ولا يتحمل تبعات ما يكتب فيه من مواضيع أو تعليقات ويتحمل الكاتب كافة المسؤوليات التي تنتج عن ذلك.

رابط مختصر