انتصارات خط المقاومة في الحروب العسكرية سيتكرس بانتصار سياسي في صناديق الاقتراع

بيروت نيوز
لبنان
بيروت نيوز19 مارس 2022
انتصارات خط المقاومة في الحروب العسكرية سيتكرس بانتصار سياسي في صناديق الاقتراع


 أقامت حركة “أمل” احتفالا في بلدة حوش الرافقة، لمناسبة يوم المرأة وعيد الأم، في حضور النائب غازي زعيتر، عضو المجلس الاستشاري للحركة ليلى مرتضى وفاعليات اجتماعية.زعيتروتوجه النائب زعيتر بالتهنئة إلى كل امراة وأم في عيدهن، مؤكدا أن “المرأة والأم تستطيع بجهودها وتحملها وصبرها بناء البيوت على أعمدة ثابتة، ولا يمكن للمجتمع ان يقوم من دون المشاركة الفاعلة بين المرأة والرجل”.

ورأى أن “لبنان يمر بأخطر أزماته منذ تأسيسه، ونحن نواجه اليوم أبشع أنواع المؤامرات، والأيادي السوداء تريد تصفية حساباتها مع مجتمع المقاومة من خلال إذلال الناس وإفقارها والضغط عليها لضرب هذا المجتمع، ولكن يفوت هؤلاء أننا أبناء مدرسة الإمام السيد موسى الصدر، وأننا واجهنا كل أنواع الحروب وانتصرنا، والنصر في وجه هذه المؤامرة سيكون حليفنا بالتأكيد”.وتابع: “سنخوض الانتخابات في 15 ايار ملتزمين بوصية إمامنا، بأن لبنان وطن نهائي لجميع أبنائه، وسنعمل بيد ممدودة لكل من يريد بناء الوطن على أساس الوحدة والتعايش وتغليب مصلحة الوطن فوق أي مصلحة وأولا وأخيرا لأجل إنساننا”.

واعتبر زعيتر أن “انتصارات خط المقاومة في الحروب العسكرية سيتكرس في أيار بانتصار سياسي من خلال صناديق الاقتراع، التي ستؤكد عظمة وقوة التفاف أهلنا وناسنا حول مقاومتهم وقادتها”.وبدورها، أكدت مرتضى “الإلتزام بخط ونهج المقاومة”، وأعلنت عن “تأسيس جمعية الأمل لسيدات بلدة حوش الرافقة”.

المقالات والآراء المنشورة في الموقع والتعليقات على صفحات التواصل الاجتماعي بأسماء أصحـابها أو بأسماء مستعـارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لموقع “بيروت نيوز” بل تمثل وجهة نظر كاتبها، و”الموقع” غير مسؤول ولا يتحمل تبعات ما يكتب فيه من مواضيع أو تعليقات ويتحمل الكاتب كافة المسؤوليات التي تنتج عن ذلك.

رابط مختصر