الراعي التقى شيخ الازهر وابو الغيط: حياد لبنان ضروري

بيروت نيوز
لبنان
بيروت نيوز21 مارس 2022
الراعي التقى شيخ الازهر وابو الغيط: حياد لبنان ضروري


يواصل البطريرك الماروني الكردينال مار بشارة بطرس الراعي زيارته الى مصر، واستهل اليوم الثالث منها بلقاء شيخ الازهر الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، في مقر المشيخة، بحضور الشيخ حسن الصغير امين هيئة كبار علماء الازهر الشريف والشيخ سلامة جمعة داود رئيس قطاع المعاهد الازهرية. 

 
في بداية اللقاء، رحب الطيب بالراعي لافتا الى انه “يتابع مواقفه واخبار لبنان مبدياً اسفه وحزنه الشديد على ما الت اليه الاوضاع فيه”. 
 
وخلال البحث في دور الاديان واهمية وثيقة الاخوة الانسانية، كان “تأكيد على ان لا حل الا بالرجوع الى القيم الدينية التي تجمع بين الشعوب وتنشر السلام في صفوفهم على قاعدة ان العباد كلهم اخوة”. كما كان توافق على “نبذ كل اشكال العنف والقتل والحروب والتطرف والاصوليات”. 
 
في ختام الزيارة، ابدى الراعي رغبته بان يقوم شيخ الازهر بزيارة للبنان، موضحاً انه “سيتابع مع المرجعيات المعنية موضوع هذه الزيارة التي تكتسب أهمية خاصة لجهة نشر وتفعيل وثيقة الاخوة الانسانية في لبنان والمنطقة”.
 
وبعد اللقاء، لفت الراعي الى انه “تم التطرق الى الوثيقة التاريخية الأخوة الإنسانية والعلاقات الأخوية والتعايش المسيحي الإسلامي ودور الكنيسة المارونية والكاثوليكية والأزهر في تكريس سبل المحبة والسلام والعيش المشترك”.
 
بعد ذلك، توجه الراعي الى مقر جامعة الدول العربية يرافقه السفير اللبناني علي الحلبي والمطران جورج شيحان والمحامي وليد غياض، حيث كان لقاء مع امين عام جامعة الدول العربية السيد أحمد أبو الغيط،  في حضور الامين العام المساعد السفير حسام زكيوقد دار البحث حول اوضاع لبنان ودور الجامعة العربية تجاهه وهو عضو مؤسس وفاعل فيها. 
 
وبعد اللقاء، قال الراعي امام الاعلاميين: “لقد تشرفنا بهذه الزيارة مع سفير لبنان المندوب الدائم لدى جامعة الدول العربية والمطران جورج شيحان والوفد المرافق. نحن اليوم نزور الأمين العام الذي لديه حب كبير للبنان، ولقد لمسنا كيف يتحدث عن لبنان بعاطفة. تشاركنا معه في قضايا كثيرة هو يعيشها بكل مضامينها، ولكون لبنان عضو ملتزم ومؤسس في جامعة الدول العربية فله محبة خاصة. ولقد عبر الأمين العام عن قدرة لبنان بتاريخه وحضارته وشعبه وثقافته وفكره النير استعادة قواه وان يكون هذا العضو الفاعل”.
 
وتابع:” نحن لا نريد ابدا ان يكون لبنان عالة على احد، بل نريده بلدا يعضد ويساعد ويلعب دورا ويؤدي رسالته. ولأنه يمر بصعوبات فهو يلجأ للأصدقاء، لذلك نطلب من الإعلاميين ابراز وجه لبنان والتركيز على الإيجابيات بعيدا عن أولئك الذين ينشرون أخبارا كاذبة. وعلى الرغم من هذا يبقى هناك اصوات مأجورة يدفع لها من هنا ومن هناك وقد اعتدنا على الأمر، ونأسف لوجود وسائل تواصل اجتماعي تفبرك اخبارا كاذبة. وهنا رأينا خريطة الوطن العربي داخل أحدى القاعات تظهر فيها الدول العربية من دون حدود. لقد طرحنا قضية لبنان الأساسية العودة الى دوره وضرورة حياده، حيث يكون خيرا كل اللبنانيين فيكون فاعلا ومساعدا فيخدم كل ابنائه من دون استثناء، حتى يمكنه القيام بدوره واستعادة مكانته، اما ان يعيش لبنان كما هو اليوم منعزلا عن محيطيه الدولي والإقليمي فهذا ليس من صالح احد”.
 
بيان الجامعة العربيةوعلى اثر اللقاء، اصدرت الجامعة العربية بيانا صحفيا جاء فيه: “في زيارة هي الاولي من نوعها، استقبل السيد أحمد ابو الغيط الأمين العام لجامعة الدول العربية، ظهر اليوم 21 آذار بمقر الأمانة العامة للجامعة العربية، البطريرك مار بشارة بطرس الراعي،  بطريرك انطاكية وسائر المشرق للموارنة الذي يزور مصر حاليا. وأعرب الأمين العام لغبطة البطريرك عن تقديره للدور الوطني المحترم الذي يقوم به في سبيل الحفاظ على السلم الأهلي في لبنان وترسيخ الوحدة الوطنية وايجاد حالة من التواصل الايجابي بين مختلف المكونات اللبنانية. كما أكد أبو الغيط خلال اللقاء علي دعمه وتأييده لدعوة البطريرك الي تحييد لبنان عن النزاعات والصراعات الاقليمية بما يحافظ علي السلم الاهلي في لبنان ويحفظ الاستقرار ويفتح الطريق امام التعافي الاقتصادي الضروري. كما تناول اللقاء مجمل الأوضاع في لبنان، بما في ذلك الانتخابات النيابية المقررة في 15 أيار القادم، وعلى أهمية الاسراع في اتخاذ الخطوات اللازمة للقيام بالاصلاحات الاقتصادية والمالية الضرورية لإخراج لبنان من الأزمة الحالية وتخفيف المعاناة التي يمر بها الشعب اللبناني. كما أعرب غبطة البطريرك الراعي للأمين العام عن سعادته بزيارة الجامعة للمرة الاولي وعن تقديره لحرص الجامعة العربية على دعم لبنان ومواكبته في مواجهة التحديات الراهنة، ووقوفها مع الشعب اللبناني في محنته، وحرصها علي مساندة لبنان في التمسك بهويته العربية”.

المقالات والآراء المنشورة في الموقع والتعليقات على صفحات التواصل الاجتماعي بأسماء أصحـابها أو بأسماء مستعـارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لموقع “بيروت نيوز” بل تمثل وجهة نظر كاتبها، و”الموقع” غير مسؤول ولا يتحمل تبعات ما يكتب فيه من مواضيع أو تعليقات ويتحمل الكاتب كافة المسؤوليات التي تنتج عن ذلك.

رابط مختصر