وكالة التجارة الإيطالية نظمت اليوم العالمي للتصميم الإيطالي 2022 في بيروت

بيروت نيوز
لبنان
بيروت نيوز23 مارس 2022
وكالة التجارة الإيطالية نظمت اليوم العالمي للتصميم الإيطالي 2022 في بيروت


نظمت “وكالة التجارة الايطالية” – مكتب بيروت، بالتعاون الإيطالي، وفي مناسبة “اليوم العالمي للتصميم الايطالي” الذي يحتفل به في 100 دولة حول العالم، “يوم التصميم الإيطالي 2022 ” في بيروت في صالة عرض Intermeuble في مبنى سوفيل، الأشرفية، في حضور سفيرة إيطاليا في لبنان نيكوليتا بومباردييري،  وممثلين عن  مؤسسة لومبارديني 22، ومجموعة Holcom، ومؤسسة Intermeuble، ومحلات Sel & Poivre وPerspectives.

 طاولة مستديرةوعقدت لهذه الغاية طاولة مستديرة ادارها مدير مكتب التجارة الإيطالية في بيروت كلوديو باسكوالوتشي، شارك فيها كل من ماركو من مجموعة Lombaradini 22 كناطق رئيسي، إلى جانب السفيرة بومباردييري، ورئيس الأكاديمية الإيطالية لفن الطهي في لبنان ماريو حداد، وممثل  مكتب تصميم دايفيد ونيكولاس نقولا مسلم، ومؤسس استوديو نادر كريم نادر.وتمحورت المناقشات التي شاركت فيها مجموعة بارزة من المصممين الداخليين والمهندسين المعماريين والاستشاريين ورجال الأعمال على فرادة وتميز التصميم الإيطالي الذي يجمع بين إعادة استخدام الموارد وإصلاحها وإعادة تدويرها وتصميم منتجات جديدة.

 السفيرة بومباردييريوأشارت السفيرة بومباردييري في مداخلتها ان روما هي عاصمة الفن والثقافة والحوار والابداع لنحو ٣ آلاف سنة، فإن تجديد التصميم والتقنيات الجديدة من اجل مستقبل مستدام هو عنوان نسخة اليوم العالمي للتصميم الإيطالي للعام ٢٠٢٢، وان تجديد الهندسة المدنية هو ذات أهمية كبيرة لمدينة بيروت، والتحديات الحالية هي في نجاح  التسريع مسار نقل المدن الى مدن ذكية من خلال إدخال التكنولوجيا، الطاقة المتجددة، التواصل، التنفل والسلامة، وزيادة المساحة الخضراء وحماية البيئة، وفي مواجهة الازمات التي يواجهها لبنان نؤمن بان التصميم الإيطالي يمكن ان يقدم  أدوات قيمة وشراكة. وان بناء بيروت في شكل مستدام امر ملح ومن هنا مبادرتنا في دعم  الأحياء التي تأثرت من جراء انفجار المرفأ”.وأشارت أيضا إلى ان “إعادة استخدام المواد والمنتجات المتوافرة وصلاحها وتجديدها وإعادة تدويرها، باتت حاجة ضرورية بالتوازي مع تطوير المواد المنتجات الجديدة”.

واختتم الحفل بجولة في المعرض قدم خلالها المشاركون المحليون لمحة عن تاريخ القطع والأعمال الفنيّة المعروضة. بيانهذا وجاء في بيان صحافي للسفارة الايطالية ان وزارة الخارجية والتعاون الدولي الإيطالية تتولى تنظيم هذا الحدث وتروِّج له بمشاركة المديرية العامة للإبداع المعاصر التابعة لوزارة الثقافة الإيطالية في نطاق مبادراتي beIT (كُن إيطاليا) و Vivere all’Italiana (الحياة على الطريقة الإيطالية).تتمحور نسخة هذا العام حول “التجدد: التصميم والتقنيات الجديدة من أجل مستقبلِ مستدام”. وهي تسلط الضوء على إحدى التحديات الراهنة التي تواجه مجال التصميم، ألا وهي الانتقال إلى أساليب حياة تجمع بين العملانية والرفاهية من جهة والاستدامة والتخفيف من الأثر البيئي من جهة أخرى عبر تجديد المواد والمساحات المصممة سواء من الناحية النظرية أم العملية. أما اليوم فإن إعادة استخدام المواد والمنتجات المتوفرة وإصلاحها وتجديدها وإعادة تدويرها، باتت حاجة ضرورية بالتوازي مع تطوير المواد والمنتجات الجديدة. ولتحقيق هذا الهدف، يكتسب الحوار والتعاون بين المصممين والشركات المصنعة ومراكز البحوث والتطوير التكنولوجي أهمية متزايدة لدى تنفيذ المشاريع وتسهيل ابتكارها. ويكمن الهدف في تصميم منتجات جديدة واستحداث طرائق مبنية على التقنيات المستدامة التي تستجيب لمفهوم الاقتصاد الدائري. وتجدر الإشارة إلى أن إيطاليا شكلت في العام 2021 المورد الرئيسي للأثاث في لبنان بنسبة بلغت 34 ٪ من حصة السوق، والمورد الأوروبي الرائد للإضاءة في لبنان بنسبة بلغت 16 ٪ من حصة السوق.

المقالات والآراء المنشورة في الموقع والتعليقات على صفحات التواصل الاجتماعي بأسماء أصحـابها أو بأسماء مستعـارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لموقع “بيروت نيوز” بل تمثل وجهة نظر كاتبها، و”الموقع” غير مسؤول ولا يتحمل تبعات ما يكتب فيه من مواضيع أو تعليقات ويتحمل الكاتب كافة المسؤوليات التي تنتج عن ذلك.

رابط مختصر