ليست مكسر عصا… أعيدوا حساباتكم!

11 ديسمبر 2022آخر تحديث :
ليست مكسر عصا… أعيدوا حساباتكم!

تعليقاً على ما جرى ليل أمس في الأشرفيه ، ادلى النائب جهاد بقرادوني بالبيان التالي:
“للمرة المليون نقول: الاشرفيه ليست مكسر عصا ولا هي فشة خلق ولا هي ساحة مباحة ومتاحة لاستفزازات وممارسات أقل ما يقال فيها إنها مرفوضة وممجوجة ، ليس من أبناء الاشرفيه فحسب بل من جميع اللبنانيين”.

 
وأضاف: “بصرف النظر عمّن قام بها، سواء ” زعرنات ” او عن سابق تصور وتصميم، فإن النتيجة ذاتها والانعكاسات ذاتها والمضاعفات ذاتها، المزيد من التوتر والتشنج الجميع بغنى عنها ، خصوصًا في أجواء الأعياد التي تستدعي المزيد من الاستقرار والاطمئنان. 
 
وتساءل: “ألم يتعلموا من غزوة التباريس وغزوة الطيونة؟”.
وختم بقرادوني: “أشكر القوى الأمنية والعسكرية على جهودها ، وأدعوها الى القيام بدور استباقي لتفادي تكرار الوصول الى ما حدث أمس ، وأحيي أهل الأشرفيه الذين يستمرون العين الساهرة على عائلاتها وأبنائها . إنها الأشرفيه، أعيدوا حساباتكم .

المقالات والآراء المنشورة في الموقع والتعليقات على صفحات التواصل الاجتماعي بأسماء أصحـابها أو بأسماء مستعـارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لموقع “بيروت نيوز” بل تمثل وجهة نظر كاتبها، و”الموقع” غير مسؤول ولا يتحمل تبعات ما يكتب فيه من مواضيع أو تعليقات ويتحمل الكاتب كافة المسؤوليات التي تنتج عن ذلك.