لمعالجة قضايانا قبل 5 كانون الثاني ولن نرضى بالفُتات

20 ديسمبر 2022آخر تحديث :
لمعالجة قضايانا قبل 5 كانون الثاني ولن نرضى بالفُتات


دعت لجنتا متعاقدي الثانوي بمختلف التسميات ومتعاقدي التعليم الأساسي الرسمي إلى “رفع الظلم عن الأساتذة بمختلف تسمياتهم”.
وقال بيان مشترك صادر عن اللجنتين: “لن نرضى بفتات ساعات يتركونها لنا لنركض وراءها، فكرامتنا فوق أي أعتبار”.

وأكد البيان “حق المتعاقد في أن يطبق ساعاته ولا يحرم منها ليحفظ حق غيره وأن يقبض كامل عقده أي 32 أسبوعا وأن يحصل على بدل نقل عن كل يوم حضور وأن يقبض شهريا وبشكل منتظم”.وأكد أيضا “حق التلميذ في أن يحصل على الأهداف المحددة ضمن منهجه بشكل كامل”، مشيرا إلى أنه “من حق المستعان بهم أن يقبضوا مستحقاتهم عن العام المنصرم وإبرام عقودهم ليضمنوا استقرارهم الوظيفي”.وتحدث عن “المساعدة الاجتماعية والحوافز”، مشيرا إلى “أهمية استمراريتها”، مطالبا بـ”إرسال المساعدة المادية أو ما يسمى بهدية لجميع الأساتذة قبل انتهاء عام 2022، كما وعدوا عبر OMT”.

وتوجه إلى المعنيين بالقول: “إن أردتم استكمال العام الدراسي، عالجوا قضايانا قبل 5/1/2023”.

المقالات والآراء المنشورة في الموقع والتعليقات على صفحات التواصل الاجتماعي بأسماء أصحـابها أو بأسماء مستعـارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لموقع “بيروت نيوز” بل تمثل وجهة نظر كاتبها، و”الموقع” غير مسؤول ولا يتحمل تبعات ما يكتب فيه من مواضيع أو تعليقات ويتحمل الكاتب كافة المسؤوليات التي تنتج عن ذلك.