دراسة تؤكّد: السّفر يجعلكم أكثر سعادة من الزواج!

منوعات
30 يناير 2020wait... مشاهدة
دراسة تؤكّد: السّفر يجعلكم أكثر سعادة من الزواج!

كشف موقع “brightside” أنّ السفر بالنسبة للبعض يمكن أن يتفوّق على أحداث هامة أخرى، مثل الزواج أو إنجاب طفل.
وأكّد بحث تمّ إجراؤه عن طريق موقع “booking” أنّ الناس يحبّون السفر بشكل لافت، وأنّه يتصدر قائمة الأشياء التي تجلب لهم السعادة في حياتهم.
وكانت نتائج الدراسة كما يلي:
السفر يمنح سعادة فورية 
قامت الدراسة بإجراء مقابلات مع 17000 شخص من 17 دولة مختلفة، 77% منهم قالوا إنهم يسافرون ويأخذون إجازات عندما يريدون أن يغيروا حالتهم النفسية بشكل فوري.

السفر يحقق سعادة أكبر من بعض الأحداث الهامة الأخرى في الحياة؟

وكانت الأجوبة مثيرة للاهتمام، حيث قال 49% من الأشخاص إنهم شعروا بمستوى عالٍ من السعادة عندما كانوا يخططون للسفر في إجازة أكثر من السعادة التي كانوا يشعرون بها في يوم زفافهم.
كما قال نصف الأشخاص الذين تمّت مقابلتهم إنّ السفر يجعلهم أكثر سعادة من مواعدة غرامية، وقال 45% إن السفر أعطاهم جرعات من السعادة والعاطفية لم يشعروا بها من قبل. وبالنسبة لـ29% من الأشخاص قالوا إن سعادة السفر لا تضاهيها سعادة، حتى سعادة إنجاب طفل.

التسوق أم السفر؟ 

تبيّن أنّ الأشخاص يقدّرون التجارب الجديدة أكثر من امتلاك الكثير من الأشياء المادية، حيث قال 70% من المشاركين إنّ الذهاب في إجازة يعطيهم شعوراً بالرضا والسعادة أكثر من شراء أشياء مادية.
كما أنّ المشاركين أبدوا استعدادهم بالتضحية براحتهم من أجل الحصول على تجارب سفر جديدة، فعلى سبيل المثال، قال 56% إنهم يفضلون الذهاب في إجازة بدلاً من شراء ضروريات وملابس وأدوات جديدة، كما قال 48% منهم إنهم مستعدون لتأجيل التحسينات المنزلية لزيارة أماكن جديدة.
التخطيط لقضاء إجازة 
ومن المثير للدهشة أنّ 72% من المستجيبين قالوا إنّه يكفي البدء للتخطيط لقضاء إجازة في مكان ما لتشعر بالسعادة، على سبيل المثال قال 80% إنهم يشعرون بالحماسة عندما ينظرون للخريطة ويختارون الأماكن التي يرغبون بزيارتها.
كما أنّ 6 من أصل 10 يشعرون بالسعادة عند قراءة تقييمات الفنادق وتخيل رحلاتهم المستقبلية.
وادّعى أكثر من نصف المشاركين بأن شراء الملابس لقضاء إجازة كان أحد أعظم السعادات التي شعروا بها.

رابط مختصر