تركيا تتواصل مع الأسد

4 فبراير 2019
beirut news
منوعات
تركيا تتواصل مع الأسد
كشف الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، استمرار تواصل بلاده مع حكومة النظام السوري على مستويات منخفضة، في الوقت الذي تستمر فيه أنقرة بدعم مقاتلي المعارضة في أخر معاقلهم شمال سوريا.

وقال أردوغان، إن تركيا كان لها اتصالات مباشرة مع الحكومة السورية. وأضاف في مقابلة مع قناة (تي.أر.تي) التركية، إن “السياسة الخارجية مع سوريا مستمرة على مستوى منخفض”. وأوضح أن أجهزة المخابرات تعمل بشكل مختلف عن الزعماء السياسيين.

وتابع أن “الزعماء قد لا يتواصلون. ولكن أجهزة المخابرات يمكنها التواصل لمصلحتها”. لافتاً إلى أنه “حتى إذا كان لديك عدو فعليك عدم قطع العلاقات. فربما تحتاجه في ما بعد”.

وأعلن وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو في ديسمبر/كانون الأول، إن تركيا ودولا أخرى ستفكر في العمل مع الأسد إذا فاز في انتخابات ديموقراطية، وقال الشهر الماضي إن أنقرة على اتصال غير مباشر مع دمشق عن طريق روسيا وإيران.

على صعيد آخر، أوضح أردوغان أن المنطقة الآمنة المقترحة في شمال شرق سوريا، التي قال الرئيس الأميركي دونالد ترامب إنها ضرورية بعد انسحاب القوات الأميركية، لا يمكن لقوات التحالف الغربية إقامتها من دون تركيا.

وقال الرئيس التركي “بوسعنا توفير الأمن في المنطقة. يمكننا إدارة المنطقة معكم. لا توجد مشكلة هناك. لكن لا يمكن أن نترك المنطقة لقوات التحالف”.

وكانت رئيسة الهيئة التنفيذية لـ”مجلس سوريا الديموقراطية” إلهام أحمد، وصفت المنطقة الآمنة التي تسعى تركيا لإنشائها داخل سوريا، بأنها ليست أكثر من مجرد “مستعمرة تركية”، مشيرةً إلى أنه إذا كان هناك حلٌّ وسط، فسوف نقبل بأن يتم اختيار مراقبين دوليين على الحدود من قِبل الأمم المتحدة.

وتحاول واشنطن التوسط لإيجاد صيغة مشتركة بين “قوات سوريا الديموقراطية”، والحكومة التركية، التي ترى في “قسد” مليشيات إرهابية تهدد أمنها واستقرارها، تجنب صراع عسكري بات وشيكاً بين الطرفين.

المقالات والآراء المنشورة في الموقع والتعليقات على صفحات التواصل الاجتماعي بأسماء أصحـابها أو بأسماء مستعـارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لموقع “بيروت نيوز” بل تمثل وجهة نظر كاتبها، و”الموقع” غير مسؤول ولا يتحمل تبعات ما يكتب فيه من مواضيع أو تعليقات ويتحمل الكاتب كافة المسؤوليات التي تنتج عن ذلك.

الاخبار العاجلة