بطل باكستان من هجمات مسجد NZ تكريم مع جائزة الشجاعة

beirut News
منوعات
beirut News24 مارس 2019
بطل باكستان من هجمات مسجد NZ تكريم مع جائزة الشجاعة

حصل البطل الباكستاني ، الذي توفي خلال هجوم كرايست تشيرش على المساجد بعد أن حاول وقف إطلاق النار بإطلاق النار على المسلح ، على الجائزة لشجاعته في 23 مارس بينما احتفلت باكستان بعيدها الوطني.

منح الرئيس الدكتور عارف ألفي يوم السبت أعلى الجوائز العسكرية والمدنية لمختلف الشخصيات تقديراً لأدائهم الممتاز في مختلف المجالات كميزة سنوية لاحتفالات يوم باكستان.

منح الرئيس بعد وفاته نيشان الشجاع (وسام الشجاعة) لنعيم رشيد ، المواطن الباكستاني الذي توفي في الهجوم الإرهابي القاتل في نيوزيلندا.

الجائزة هي أعلى تكريم مدني منحته حكومة باكستان عن أعمال الشجاعة العسكرية والمدنية.

وكان رئيس الوزراء الباكستاني قد أعلن في وقت سابق تكريم رشيد بجائزة وطنية.

تم تقديم الجوائز في حفل الاستثمار الذي أقيم في قصر عيوان الصدر (القصر الرئاسي) والذي حضره أيضًا مسؤولون حكوميون وأفراد عسكريون ودبلوماسيون.

في المجموع ، منح الرئيس 58 جائزة عسكرية و 66 جائزة مدنية. وشملت الجوائز في الفئات العسكرية 45 هلال امتياز (عسكري) و 13 ستارة بصالات (عسكرية).

وشملت الجوائز في الفئات المدنية اثنين من نيشان الامتياز (وسام التميز) ، وسبعة هلال الامتياز (هلال التميز) ، واثنين من سيتارا باكستان (نجمة باكستان) ، وأربعة سترة الشجاع (نجمة الشجاعة) ، 14 ستارة الامتياز (نجمة التميز) ، جائزة الرئيس السبعة لفخر الأداء ، وواحد سيتارا القائد الأعظم ، 23 تمغا شجاع (ميدالية فالور) وخمسة تمغة امتياز (وسام التميز).

كما شمل المستفيدون من الجوائز الوطنية المدنية 10 مواطنين أجانب من ألمانيا ورومانيا وبلجيكا وكندا والولايات المتحدة الأمريكية.

تم استلام جوائز أولئك الذين تم منحهم بعد وفاته من قبل الأقرباء.

المقالات والآراء المنشورة في الموقع والتعليقات على صفحات التواصل الاجتماعي بأسماء أصحـابها أو بأسماء مستعـارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لموقع “بيروت نيوز” بل تمثل وجهة نظر كاتبها، و”الموقع” غير مسؤول ولا يتحمل تبعات ما يكتب فيه من مواضيع أو تعليقات ويتحمل الكاتب كافة المسؤوليات التي تنتج عن ذلك.

رابط مختصر