بسبب ألعاب الفيديو.. جريمة مروّعة داخل حرم مدرسة! (فيديو)

11 يناير 2020
beirut News
منوعات
بسبب ألعاب الفيديو.. جريمة مروّعة داخل حرم مدرسة! (فيديو)

أقدم فتى يبلغ من العمر 11 عاما،ً على قتل معلّمة وإصابة 6 أشخاص آخرين داخل حرم مدرسة في شماي المكسيك، مستعيناً بمسدّسَيْن قبل أن ينتحر، بحسب ما أعلن مسؤولون مكسيكيون.

وأشار المسؤولون إلى أنّ الفتى ربّما كان تحت تأثير ألعاب الفيديو العنيفة، بحسب ما تمّ نشره عبر شبكة “سي إن إن”.

وقال رئيس بلدية توريون بشمال المكسيك، خورجي زيرمينو: “هي مأساة. من المحزن جداً جداً أن يأتي فتى يبلغ من العمر 11 عاماً إلى المدرسة مسلحاً بمسدسين”.

وأظهرت صور التقطت من مسرح الجريمة، شخصين يرقدان وسط بركة من الدماء وبينهما مسدّس على الأرض.

وقال حاكم ولاية كواهويلا، التي تقع بها مدينة توريون، ميغيل ريكيلم، في مؤتمر صحافي إنّ الفتى الذي توفّيت والدته قبل عدة سنوات لم يكن يعاني من أي مشاكل في المدرسة.

وأضاف ريكيلم “كان سلوكه جيداً لكنّه أبلغ عدداً من زملائه بأن اليوم هو اليوم المنتظر. يمكن ملاحظة أنّ الفتى وقع تحت تأثير ألعاب الفيديو”.

المقالات والآراء المنشورة في الموقع والتعليقات على صفحات التواصل الاجتماعي بأسماء أصحـابها أو بأسماء مستعـارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لموقع “بيروت نيوز” بل تمثل وجهة نظر كاتبها، و”الموقع” غير مسؤول ولا يتحمل تبعات ما يكتب فيه من مواضيع أو تعليقات ويتحمل الكاتب كافة المسؤوليات التي تنتج عن ذلك.

الاخبار العاجلة