مقالات

في فقر جبران باسيل ومحنة طلال ارسلان وسواد الصحافة

تنتقي “المدن” من صفحات التواصل الاجتماعي بعض التدوينات، التي تدلنا إلى حد ما على عناوين تشغل الرأي العام وسجالاته.

أحمد بيضون:
عادةً يَضْعُفُ مفعولُ النُكاتِ بالتكرار. أعرِفُ نكتةً واحدةً تشتدُّ قدرتُها على الإضحاك أسبوعاً بعد أسبوعٍ هي وصفُ هذا “العهد” بـ”القويّ”!

وسام سعادة:
“نظام اتفاق الطائف” (المتضمن لكل الانقلابات الداخلية على وضمن “الطائف”، أي بمعنى آخر تشويه المشوه)، المتآكل من يومه، يصير اليوم عصفاً مأكولاً. تخويف الناس على اعتبار أنه إما الطائف وإما المجهول لا يمكن أن يستمر إلى ما لا نهاية. إذا كانت الطبيعة لا تحب الفراغ فإن التاريخ يحب المجهول.

محمد علي مقداد:
أللهم افقرنا كما افقرت تيريز وتياره بحق الأمام علي.

فرح شقير:
المشكلة مش بالفقر. المشكلة بالنظام المصرفي. ما بخلي الواحد يعرف يقسط شوية فيلات وطيارات وأراضي وبنايات بقروض ميسرة ومدعومة.

هاني منقارة:
يعيبون على جبران انه فقير، وينسون أن أغلب أهل الجنة من الفقراء. يا لقلة ايمانهم.

علي مكي:
وأنت تنعم بما لذّ وطاب من المأكل والمشرب عشيّة العيد، تذكّر أنّ هناك عائلة مستورة من آل باسيل يعايرها النّاس بفقرها، وثمّة فتى يتيم من آل الحريري بحاجة إلى لمّة ليصرف على تيّاره.. وأنّ نجل النّائب علي عمّار يقبع في زاوية بيته في العتمة شريداً، طريداً، عاطلاً عن العمل #لقحوا_أطفالكم_لا_ينفع_الندم.

أنطوان قربان:
يظهر اليوم وليد جنبلاط كأنّه قائد معارضة ليس ضدّ عهد رئاسي لبناني، ولكن ضدّ مشروع تحالف الأقليّات بقيادة حاكم دمشق.

لقمان سليم:
عن #صديقتي_الشريرة: “الرِّثاءُ لِلُبنانَ على نَحْوِ ما فَعَلَتْ #الديلي_ستار هذا الصَّباح، وما فَعَلَتْهُ #النهار لأشْهُرٍ خَلَتْ، يُزَيِّنُ الاعْتِقادَ بأنَّ لُبنانَ ضَحِيَّةُ عَيْنٍ أو فَأْلٍ سَيِّئ…شَرُّ ما في هذا القَبيلِ مِنَ الرِّثاءِ أنَّهُ بَعْضٌ مِمّا يُرْثى لَهُ..”

نديم جرجورة:
لا شيء أسوأ من سواد “دايلي ستار”، إلا بياض “النهار”. صحافة لبنانية ولا أكذب من هيك.

عماد قميحة:
صاير يوم 7 آب عند التيار، بيشبه يوم القدس عند حزب الله .. خصّو بكل شي إلا بالمناسبة.

سلام كواكبي:
الصديق المترجم الألماني المبدع غونتر: “تاني مرة بس أسمع شي تركي أو لبناني بيشكيلي عن جرائم اللاجئين السوريين بتركيا ولبنان .. بدي أحكيلن عن عدد الأتراك واللبنانيين القاعدين بسجون ألمانيا”.

ياسين شبلي:
بيان السفارة الأميركية وتداعياته ، أظهر أن المسؤولين في لبنان هم زعماء من ورق.

لونا صفوان:
بشرفي، اقتصاد لبنان بالصيف مبني على حفلات الأعراس وصالونات الشعر والماكياج.

أكرم عراوي:
للأمانة التاريخية أنا متضامن مع طلال أرسلان في محنته! معقول واحد عمل أكتر من 15 مؤتمراً صحافياً وكتب شي 100 تويت يتهم فيه الاشتراكي بالتحضير لكمين لأغتيال الوزير الغريب، يقوموا يجوا جماعة العهد يقطفوا “هالانتصار” لصالحهم ويقولوا الكمين كان لاغتيال GB ؟ يجب القيام فوراً بالتعويض النفسي والصحي (حبوب ضد التهاب الحنجرة) على عطوفة الأمير.

أسامة ضناوي:
رياض سلامة: رياض سلامة بخير.

إيلي الحاج:
إذا كان كلام البطريرك الراعي دفاعاً عن سوزان الحاج فهو كارثة كارثة كارثة إذا عن غيرها أقل شيء أن يطلب اللواء عثمان ويسأله يعني أيضاً كارثة ويا عمي استروا علينا ولا تواخذونا وتجرصونا بين الناس. يكفينا.

المقالات والآراء المنشورة في الموقع والتعليقات على صفحات التواصل الاجتماعي بأسماء أصحـابها أو بأسماء مستعـارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لموقع بيروت نيوز بل تمثل وجهة نظر كاتبها، و”الموقع” غير مسؤول ولا يتحمل تبعات ما يكتب فيه من مواضيع أو تعليقات ويتحمل الكاتب كافة المسؤوليات التي تنتج عن ذلك

المصدر
المدن

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق