زيدان يتسبّب بحادثٍ مروري.. و’سيلفي’ تخلّد اللقاء ‘الغريب’!

رياضة
13 فبراير 20200 مشاهدة
زيدان يتسبّب بحادثٍ مروري.. و’سيلفي’ تخلّد اللقاء ‘الغريب’!

تسبّب الفرنسي زين الدين زيدان، مدرب “ريال مدريد” الإسباني، بحادثٍ مروري حيث قام بصدم سيارة من الخلف، يوم السبت الماضي.
وبحسب ما كشفت صحيفة “ماركا” الإسبانية، فقد تفاجأ رجلٌ يدعى إغناسيو فيرنانديز من هوية سائق السيارة التي صدمت سيارته من الخلف، يوم السبت، في منطقة فالديباس، عندما كان مدرب النادي “الملكي” زيدان الذي كان متجّهاً لحضور حصة تدريبية للـ”ريال”.
وتحدث فيرنانديز عن ردّة فعله الأولى عندما خرج زيدان من سيارته عقب الحادث قائلاً: “عندما رأيته عرفته على الفور، وأخبرته بأنّي تمنّيت أن أتعرّف إليه في ظروف أفضل، لكنّ الأمر ليس سيئاً جداً”.
ولعدم إثارة البلبلة لدى وسائل الإعلام، اقترح فيرنانديز على زيدان أن يرتّبا موعداً آخر لدعوة شركة التأمين المسؤولة عن تقييم الأضرار التي لحقت بسيارتهما.
وأضاف فيرنانديز بأنّه لم يفوّت فرصة اللقاء بأسطورة الكرة الفرنسية، حيث طلب منه التقاط صورة “سيلفي” معه، لتخلد هذا اللقاء “الغريب” للأبد.
ووصف فيرنانديز زيدان بأنّه كان “لطيفاً” معه، وخلع قبعته عند التقاط الصورة، وتابع قائلاً: “أصريت على التقاط “السيلفي” معه بعد أن أخبرته أنّي أريد الصورة كإثبات عندما أحكي عن قصة لقائي مع زيدان الغريبة”.
وأشار فيرنانديز إلى أنّه تلقى لاحقاً اتصالاً من ممثّل عن زيدان، أخبره فيه بامتنان مدرب “المرينغي” لعدم تأخيره عن تدريب فريقه، وبأنّه لم يطلب الحصول على توقيعه أو تذاكر لحضور مباريات “ريال مدريد”.

تمكّن فريق “نابولي” من تحقيق فوزٍ ثمين خارج أرضه على مضيفه “إنتر ميلان” بهدف من دون ردّ في المباراة التي أقيمت بينهما، أمس الأربعاء، على ملعب “جوزيبي مياتزا” معقل “الإنتر”، في ذهاب نصف نهائي كأس إيطاليا لكرة القدم.

ويدين “نابولي” بالفضل في الفوز للاعبه الإسباني فابيان رويز الذي سجل الهدف الوحيد في الدقيقة الـ57 من عمر اللقاء.

وبهذا الفوز، وضع “نابولي” قدماً في المباراة النهائية للمسابقة، بانتظار الحسم في مباراة الإياب التي سيستضيفها على أرضه في الـ5 من آذار المقبل.
رابط مختصر