المقاتل ماكغريغور: أنا عائد.. وهذا المنافس يهرب منه

beirut News
رياضة
beirut News24 أكتوبر 2019
المقاتل ماكغريغور: أنا عائد.. وهذا المنافس يهرب منه
أعلن الإيرلندي كونور ماكغريغور البطل السابق في وزنين مختلفين ضمن منظمة “UFC” للفنون القتالية المختلطة، عودته لحلبات القتال في 18 كانون الثاني المقبل.

وقال ماكغريغور خلال المؤتمر الذي تحدث فيه عن خططه المستقبلية:” ستشهد لاس فيغاس في 18 كانون الثاني عودتي للقتال، ولن أقول من سيكون خصمي حتى لا تقوم منظمة بتغييره، رغم أنني لست مهتما إن كنت سأقاتل حبيب أو توني (الأميركي توني فيرغسون) ، لكنني أرغب أن يكون هذا النزال في موسكو”.

وعند سؤاله عما إذا كان يهاب مواجهة الروسي حبيب مرة أخرى، أجاب:” حبيب هو من يتجنب عمدا مواجهتي”.  

ويعتبر ماكغريغور (30 عاما@) أكثر المقاتلين شعبية وإثارة للجدل في رياضة الفنون القتالية، ودخل تاريخ هذه الرياضة من أوسع أبوابها، عندما نال حزامين في وزنين مختلفين (وزن الريشة والوزن الخفيف).

ولم يخض ماكغريغور أي نزال منذ خسارته في تشرين الاول 2018، أمام الروسي حبيب نورمحمدوف في معركتهما الشهيرة على لقب بطل العالم للوزن الخفيف، خلال دورة “UFC 229” في مدينة لاس فيغاس الأميركية.

حقق “ليفربول” الإنكليزي فوزاً عريضاً على مضيفه “جينك” البلجيكي بنتيجة 4-1، في المباراة التي جمعتهما أمس الأربعاء ضمن الجولة الثالثة من منافسات المجموعة الخامسة بدوري أبطال أوروبا لكرة القدم.
وسجل أهداف “ليفربول” كلّ من أليكس أوكسليد – تشامبرلين هدفين في الدقيقتين 2 و57، والسنغالي ساديو ماني (د.77) والمصري محمد صلاح (د.87)، قبل أن يسجل ستيفن أودي هدف جينك الوحيد في الدقيقة 88 من عمر اللقاء.
وبهذا الفوز، رفع “ليفربول” رصيده إلى 6 نقاط وارتقى للمركز الثاني خلف “نابولي” المتصدر بـ 7 نقاط بعد تغلبه على “ريد بول سالزبورغ” النمساوي (الثالث) بنتيجة 3-2، فيما توقف رصيد “جينك” عند نقطة وحيدة في المركز الأخير.

المقالات والآراء المنشورة في الموقع والتعليقات على صفحات التواصل الاجتماعي بأسماء أصحـابها أو بأسماء مستعـارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لموقع “بيروت نيوز” بل تمثل وجهة نظر كاتبها، و”الموقع” غير مسؤول ولا يتحمل تبعات ما يكتب فيه من مواضيع أو تعليقات ويتحمل الكاتب كافة المسؤوليات التي تنتج عن ذلك.

رابط مختصر