ماذا أهدر سواريز في ثاني مبارياته مع أتلتيكو مدريد؟! (فيديو)

1 أكتوبر 2020

سقط أتلتيكو مدريد في كمين مضيفه هويسكا، واكتفى بالتعادل معه سلبيا، خلال المباراة التي جمعتهما، أمس الأربعاء، في المرحلة الرابعة من الدوري الإسباني لكرة القدم.

وشهدت المباراة، تضييع الوافد الجديد الأوروغوياني لويس سواريز، هدفا محققا لأتلتيكو مدريد. فبعد مشاركته في الجولة الماضية للمرة الأولى مع الأتلتيكو، عندما دخل بديلا في مباراة غرناطة، وسجل هدفين وصنع هدفا آخر، شارك الدولي الأوروغوياني أساسيا في لقاء هويسكا، لكنه أضاع على فريقه الفوز، بعدما فشل في تسجيل فرصة سانحة.

وانفرد سواريز في مطلع الشوط الثاني بحارس مرمى نادي هويسكا، ليحاول مراوغته ثم سدد الكرة لترتطم بالحارس وتذهب إلى خارج الملعب.

وكان انتقال سواريز إلى أتلتيكو مدريد قادما من برشلونة، قد أثار جدلا واسعا بين محبي الفريق الكتالوني، الذين انتقدوا إدارة فريقهم بعد التفريط في واحد من أفضل لاعبي “البارسا” خلال الأعوام الستة الأخيرة.

تجدر الإشارة إلى أن سواريز هو الهداف التاريخي الثالث لنادي برشلونة برصيد 198 هدفا.

ترك السويسري رينيه فايلر المدير الفني لنادي الأهلي، المؤتمر الصحفي بعد فوز فريقه على الترسانة (2-1) في المباراة التي أقيمت بينهما ضمن دور الـ16 من مسابقة كأس مصر.

وغادر فايلر المؤتمر الصحفي على الفور بمجرد توجيه سؤال له عن رحيله عن الأهلي.

يذكر أن رينيه فايلر اعتذر عن الاستمرار في تدريب الأهلي لظروف خاصة به.

وقام الأهلي بتفعيل بند أحقية فسخ عقد المدرب من دون تحمل أي شروط جزائية والمقرر له خلال الفترة من 1 إلى 10 تشرين الأول المقبل.

وقرر نادي الأهلي تعيين الجنوب إفريقي موسيماني مديرا فنيا للفريق لمدة موسمين خلفا لفايلر.

وانتهت علاقة الأهلي بمدربه السويسرى رينيه فايلر بشكل رسمى بعد تمسك المدرب بالتواجد بجانب زوجته ونجله فى سويسرا خلال أزمة جائحة كورونا، ورفضه كل الحلول للبقاء مع القلعة الحمراء وسط تمسك إدارة الأهلي بتوضيح موقف فايلر بشكل نهائي قبل السفر لإنهاء كل سيناريوهات مفاجأت فسخ العقد وعدم العودة للقاهرة في الفترة القانونية بين الطرفين.

وحجز رينيه فايلر تذكرة السفر إلى مسقط رأسه سويسرا يوم الأربعاء، بعد إنتهاء مباراة فريقه أمام الترسانة، التي جرت على استاد الأهلي والسلام، ضمن منافسات دور الستة عشر لكأس مصر.