تعليق تويتر لحسابات الصحفيين يثير غضب العالم

16 ديسمبر 2022آخر تحديث :
تعليق تويتر لحسابات الصحفيين يثير غضب العالم

أثار تعليق شركة تويتر غير المسبوق لحسابات ما يقل عن خمسة صحفيين بحجة أنهم كشفوا الموقع اللحظي لمالك الشركة، إيلون ماسك، رد فعل سريعًا من المسؤولين الحكوميين، والمنظمات الصحيفة في جميع أنحاء العالم اليوم الجمعة.
وأدان مسؤولون من فرنسا، وألمانيا، والمملكة المتحدة، والاتحاد الأوروبي عمليات التعليق، وقال بعضهم إن المنصة تُعرِّض حرية الصحافة للخطر.
وينظر النقاد إلى تعليق الحسابات، الذي وُصف بـ “مذبحة ليلة الخميس”، على أنه دليل جديد على أن الملياردير، الذي يحسب نفسه “استبداديًا لحرية التعبير”، يقضي على حرية التعبير والمستخدمين الذين يكرههم شخصيًا.
وجاء تعليق حسابات الصحفيين بعد خلاف بسبب تعليق حساب ElonJet، الذي كان يتتبع طائرة ماسك الخاصة باستخدام المعلومات المتاحة للجمهور.
وكانت تويتر قد علّقت يوم الخميس حساب ElonJet، وغيره من الحسابات التي تتعقب الطائرات الخاصة، مع أن ماسك كان قد وعد في تغريدة سابقة أنه لن يعلق حساب ElonJet باسم حرية التعبير.
وبعدئذ، غيرت تويتر سياسة الخصوصية الخاصة بها لحظر مشاركة “معلومات الموقع الحية”.
ثم في مساء الخميس، عُلِّقت حسابات العديد من الصحفيين، ومن ذلك عاملين لدى نيويورك تايمز، وسي إن إن، وواشنطن بوست من تويتر دون سابق إنذار.
وفي رسالة بالبريد الإلكتروني لرويترز خلال الليل، قالت رئيسة قسم الثقة والأمان في تويتر إن الفريق راجع يدويًا “كل الحسابات” التي تنتهك سياسة الخصوصية الجديدة عن طريق نشر روابط مباشرة إلى حساب ElonJet.
وقالت إروين في البريد الإلكتروني: “أتفهم أن التركيز قد يكون منصبًّا بالدرجة الأولى على حسابات الصحفيين، لكننا طبقنا السياسة بالتساوي على الصحفيين وغير الصحفيين اليوم”.
وظهر ماسك لمدة وجيزة في دردشة صوتية على Twitter Spaces استضافها الصحفيون، التي سرعان ما تحولت إلى نقاش مثير للجدل بشأن هل كشف الصحفيون الذين عُلِّقت حساباتهم بالفعل موقع ماسك في الوقت الفعلي في انتهاك للسياسة.
وقال ماسك مرارًا ردًا على الأسئلة: “إن كنت تستقصي، فستُحظر، نقطة انتهى”. مع الإشارة إلى أن المقصود بالاستقصاء، هو نشر معلومات خاصة عن شخص ما، وعادةً ما يكون ذلك بقصد الضرر.
ورفض درو هارويل من صحيفة واشنطن بوست، وهو أحد الصحفيين الذين عُلِّقت حساباتهم، ولكنه كان، مع ذلك، قادرًا على الانضمام إلى الدردشة الصوتية، فكرة أنه كشف موقع ماسك أو عائلته من خلال نشر رابط حساب ElonJet.
وبعد مدة وجيزة، غردت كاتي نوتوبولوس، مراسلة موقع بزفيد BuzzFeed، التي استضافت دردشة Spaces، على أن الجلسة الصوتية قُطعت فجأة، ولم يكن التسجيل متاحًا.

المقالات والآراء المنشورة في الموقع والتعليقات على صفحات التواصل الاجتماعي بأسماء أصحـابها أو بأسماء مستعـارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لموقع “بيروت نيوز” بل تمثل وجهة نظر كاتبها، و”الموقع” غير مسؤول ولا يتحمل تبعات ما يكتب فيه من مواضيع أو تعليقات ويتحمل الكاتب كافة المسؤوليات التي تنتج عن ذلك.