7 توجهات ستشكل سوق العملات الرقمية المشفرة خلال عام 2023

beirut news
تكنولوجيا
beirut news24 يناير 2023
7 توجهات ستشكل سوق العملات الرقمية المشفرة خلال عام 2023

لقد شهد سوق العملات الرقمية المشفرة تغيرات هائلة على مدار العقد الماضي، ولكن في الربع الأخير من عام 2022 شهد سلسلة من الانهيارات والإفلاسات هزّت سوق العملات الرقمية المشفرة بالكامل، وصدمت المستثمرين.
حيث أدى انهيار (إف تي إكس) FTX  – ثالث أكبر بورصة للعملات المشفرة في العالم التي كانت قيمتها في السابق 32 مليار دولار –  وإعلان إفلاسها إلى تحطيم ثقة المستثمرين.
كما أعلنت شركة (Core Scientific) إحدى أكبر شركات تعدين العملات المشفرة المتداولة علنًا في الولايات المتحدة، التي تعدّن عملة البيتكوين بشكل أساسي إفلاسها في 20 ديسمبر 2022، مشيرة إلى أن هذا حدث بسبب انخفاض أسعار العملات المشفرة وارتفاع تكاليف الطاقة.
بشكل عام خسر سوق العملات المشفرة أكثر من 2 تريليون دولار في عام 2022، وانخفضت العملات الرقمية الأخرى مثل: البيتكوين إلى ما دون أعلى مستوياتها في عام 2021.
ولكن سوق العملات الرقمية المشفرة غني جدًا بالعملات المختلفة ويمكن أن يكون بعضها خيارًا أفضل بكثير من (البيتكوين) Bitcoin، حيث إن بعضها يحقق بالفعل نتائج رائعة ويظهر فرصًا رائعة لزيادة كبيرة للغاية في قيمتها في عام 2023.

موضوعات ذات صلة بما تقرأ الآن:

ولكن هل يعني هذا أن سوق العملات المشفرة قد يتعافى في عام 2023؟ وهل ستلعب الجهات التنظمية دورًا أكثر أهمية؟ وماذا ستفعل الشركات لمواجهة سلسلة الانهيارات الحالية؟
فيما يلي أهم 7 توجهات ستشكل سوق العملات الرقمية المشفرة خلال عام 2023:
1- اتباع سياسة المزيد من الشفافية:
تُعد الشفافية هي المطلب الأهم في سوق العملاق الرقمية المشفرة الآن، فقد أظهر عام 2022 أن هذا أمر لا بد منه، لذلك  ستجعل الشركات ومنصات التداول ممارساتها أكثر علنية وشفافية حتى يتمكن الجمهور من استعادة الثقة في الصناعة.
وقد بدأت بالفعل بعض الشركات البارزة، مثل: Binance و Coinbase وغيرها بنشر آليات جديدة لإثبات الاحتياطيات الخاصة بها. فبعد إفلاس FTX، أطلقت Binance في نهاية عام 2022 آلية تُسمى (إثبات الإحتياطي) Proof of reserve – التي تُعرف اختصارًا باسم (PoR) – والتي تهدف إلى إثبات أن أرصدة المودعين والعامة متوافقة مع عمليات الإيداع لكلٍ منهما، وتنفذ أطراف خارجية مستقلة عمليات التدقيق وفق هذه الآلية من أجل تأمين بيانات الاحتياطيات ضد محاولات تزييفها.
وبذلك من المتوقع أن يصبح عام 2023 هو عام الشفافية بالنسبة لشركات التشفير. أولًا؛ سيتعين على أي منصة إثبات ما تفعله من خلال إظهار احتياطي الأموال لديها، كما يمكن أن تضع بعض الشركات البارزة قواعد لتنظيم الأمر، ويمكن أن تظهر مجموعة مستقلة من الأشخاص الذين سيفرضون بعض القواعد على الشركات لإظهار الشفافية للمستخدمين.
2- زيادة الحملات التنظيمية:
أكدت الخسائر الضخمة التي شهدها سوق العملات المشفرة خلال عام 2022 أن السوق في حاجة إلى تحرك الأجهزة التنظيمية العالمية لوقف مخاطر الافتقاد إلى سبل الحماية الرئيسية، فقد أوضح تحليل جديد أجراه بنك التسويات الدولية في نوفمبر أن قيمة البيتكوين انخفضت بنحو الثلثين من مستوى الذروة الذي بلغته في أواخر 2021، كما أن حوالي ثلاثة أرباع المستثمرين قد خسروا أموالا استثمروها فيها.
وأدى انهيار بورصة FTX واتهامات الاحتيال الجنائي الموجهة لمؤسسها (سام بانكمان-فريد) إلى حرج واسع النطاق في الكونجرس الأمريكي وفي أوساط الهيئات التنظيمية، حيث قدم بنكمان ومديرون آخرون كبار في FTX تبرعات سخية للحملات الدعائية للديمقراطيين والجمهوريين، كما قاموا بدور رئيسي في محاولة لصنع إطار تنظيمي جديد يعكس أولويات بعضهم في سوق التشفير.
وبالرغم من أن أزمات قطاع التشفير لم تزعزع استقرار الأسواق المالية التقليدية، لكن انتُقدت هذه الهيئات لتقاعسها عن اتخاذ إجراءات للتصدي لأسوأ الانتهاكات في القطاع.
لقد أصبحت الحملات التنظيمية لسوق العملات الرقمية في كل مكان الآن، فهناك تطورات أوربا أيضًا في هذا المجال، ولا شك في أن هذه الحملات التنظمية ستكون مفيدة للشركات الحالية، وستنظم وجود الشركات الناشئة في هذا السوق أيضًا.
3- تبني الشركات رموز NFTs بشكل أكبر:
بلغت قيمة سوق الرموز غير القابلة للاستبدال (NFTs) العالمي نحو 15.5 مليار دولار في عام 2021، ومن المتوقع أن تصل قيمته إلى 122.43 مليار دولار بحلول عام 2028، لذلك من المتوقع أن تشهد هذه الرموز إقبالًا كبيرًا في عام 2023.
تعد (NFTs) نوعًا من الأصول المشفرة، حيث تسمح للمستخدم بتملك أصل رقمي، مثل: لوحة فنية أو مقطع فيديو أو حذاء أو قميص وغيرها من الأصول التي يمكنك شراؤها، ولكن ما تشتريه لن ترتديه أبدًا. تعتبر NFTs أصلًا مشفرًا وليست عملة مشفرة، وهي قائمة على الإيثر وتُستخدم العملة المشفرة إيثريوم في عمليات الشراء.
من المتوقع أن نشهد خلال عام 2023 تحول المزيد من الأصول الملموسة في العالم الواقعي إلى رموز مشفرة مما يجعل شراء هذه الأصول وبيعها وتداولها أكثر كفاءة مع تقليل احتمالية الاحتيال. ومن الأمثلة على ذلك: شركة أديداس التي تقوم خط منتجات NFT، وموقع الذي يقدم الصور الرمزية Avatar مقابل NFTs التي حققت مبيعات بنحو 5 ملايين دولار، وبرنامج الولاء من Starbucks الذي يستند إلى NFT.
4- الصعود التالي للبيتكوين:
تحدث العديد من خبراء الصناعة عن دورات البيتكوين التاريخية التي تحدث كل 4 سنوات تقريبًا، حيث عادة ما تصل عملة البيتكوين إلى أعلى مستوى لها على الإطلاق، ثم تشهد تدهور بشكل كبير.
وقد أطلق (أنتوني سكاراموتشي) – مؤسس شركة (SkyBridge Capital) – على عام 2023 (عام التعافي) لعملة البيتكوين وتوقع أن يتم تداولها بين نطاق 50 ألف دولار إلى 100 ألف دولار في غضون عامين إلى ثلاثة أعوام.
وفي الوقت نفسه، قال (بيل تاي) Bill Tai صاحب رأس المال الاستثماري والمخضرم في مجال العملات المشفرة:”إن بداية الاتجاه الصعودي للبيتكوين ربما تفصلنا عنه عام واحد، حيث إن الآثار اللاحقة لانهيار FTX قد يستمر الشعور بها لمدة 6 إلى 9 أشهر أخرى”.
5- نمو منصات WEB 3.0:
بلغت قيمة سوق Web 3 العالمي نحو 3.2 مليار دولار في عام 2021، ومن المتوقع أن يستمر هذا النمو  ليصل إلى 81 مليار دولار في عام 2030، وذلك بفضل زيادة الاعتماد على التقنيات الجديدة المبنية على (البلوك تشين) Blockchain.

وبما أن (البلوك تشين) يساعد على نمو (الأصول المشفرة) Tokenization of securities، فقد نشهد في عام 2023 استخدام بعض الأشخاص محافظ WEB 3.0 الخاصة بهم لامتلاك أشياء مادية.
ويبقى السؤال كيف ستُنظم الأصول المشفرة؟ يرى الخبراء أن الموجة التالية في عالم التشفير قد تكون من خلال امتلاك سلع مادية من خلال امتلاك الرموز المميزة لهذه السلع، ويمكن أن تحتوي أيضًا على مساحة لرموز NFTs ولكن معدلة قليلاً.
بالنسبة لمعظم الناس تعد رموز NFTs مجرد فن الآن، ولكن عندما يكونون قادرين على امتلاك أرض أو منزل أو سيارة عن طريقها فإن هذا سيعطيهم فهمًا للاستخدام الحقيقي لتقنيات البلوك تشين هذه.
سيسمح Web3 واللامركزية في سوق التشفير للمستخدمين بالتداول بشكل أسرع بكثير دون وسطاء، لذلك من المتوقع أن تؤدي الظروف التي تشهدها الأسواق إلى تحويل مشاريع التشفير بعيدًا عن المضاربة نحو المزيد من المنفعة، وظهور المزيد من المنصات التي تستند إلى Web3.
6- نجاح منصة Dash 2 Trade في جعل تداول العملات الرقمية أسهل:
في أعقاب انهيار FTX، لم تكن هناك حاجة أكثر من أي وقت مضى لمنصة مثل: Dash 2 Trade، حيث تقدم هذه المنصة تحليلات ورؤى ستُسهل تداول العملات المشفرة، مما يسمح للمستثمرين باتخاذ قرارات أكثر ذكاءً.
كما تُساعد المنصة المتداولين على تحديد المشاريع الجديدة التي تستحق الاستثمار فيها، وتلك التي لا تستحق، حققت المنصة حتى الآن نجاحًا كبيرًا في تداول العملات الرقمية المشفرة، ومن المتوقع أن تسهل هذه المنصة تداول العملات خلال عام 2023.
7- اختفاء معظم عملات Meme الرقمية:
عملات Meme هي عملات رقمية، مثل: عملة البيتكوين أو عملة الايثريوم، ولكنها هي العملات المشفرة التي يمكن ربطها بمرجع ثقافة البوب أو نكات الإنترنت، وقد صممت مثل الميمات التي تستند إليها، لتنتشر بشكل فيروسي ويتم مشاركتها وعادة ما تُمثل من خلال صور مضحكة.
خلال عام في 2021 ارتفع سهم عملة (Shiba Inu) – إحدى عملات meme الرقمية – بنسبة 44،540،000%، أما عملة (Squid) وهي عملة سُميت باسم المسلسل الكوري الشهير (Squid Game) ارتفع سهمها أكثر من 75000% في أقل من أسبوع واختفت بعد فترة قصيرة. لذا من المُتوقع أن تختفي معظم عملات meme الرقمية خلال 2023.

المقالات والآراء المنشورة في الموقع والتعليقات على صفحات التواصل الاجتماعي بأسماء أصحـابها أو بأسماء مستعـارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لموقع “بيروت نيوز” بل تمثل وجهة نظر كاتبها، و”الموقع” غير مسؤول ولا يتحمل تبعات ما يكتب فيه من مواضيع أو تعليقات ويتحمل الكاتب كافة المسؤوليات التي تنتج عن ذلك.

رابط مختصر